wrapper

الأربعاء 17 غشت 2022

مختصرات :

أعمدة الفيصل

جوهر المجتمع الخلاق

عبد الكريم ساورة


أغلب الأوقات لايتوقف المجتمع في تقريع الدولة ويحاول أن يقدمها في كثير من الأحيان كوحش تسلب كل ماهو جميل في حياة الأفراد. الدولة بطبيعتها أنانية لأنها دائما تحاول إنزال سياساتها إلى الأرض بكل الطرق والوسائل بما فيها العنف غير المشروع، ونزع الملكية، والضرب والمحاكمة غير العادلة ووو.. لكنها الدولة وهي تقدم خطتها أو خططها في تدبير شؤون الأفراد وتحقيق ماأمكن مطالبهم العديدة والمتنوعة فهي تلجأ في كثير من الأحيان إلى هذا الأسلوب " البدائي " أو أكثر .

إقرأ المزيد...

لماذا يصمت اتحاد الكتاب والأدباء الفلسطينيين عن أعمال السلطة الفلسطينية القمعية؟

فراس حج محمد  | فلسطين


يبدو أن كل شيء في فلسطين مختلف تماماً، ويشكل حالة خاصة في كل شيء، حتى في التخلص من الخصوم السياسيين والثقافيين، فحادثة تصفية نزار بنات حالة تندرج ضمن هذه الحالة الخاصة التي أصبحت عادية في فلسطين، وما تبعها من تداعيات وخاصة من الأذرع الداعمة للسلطة الفلسطينية التي تسكت عما يحدث في كل مرة.

إقرأ المزيد...

العار: لا خير في مجتمع تُغتصب فيه معلّماته و تُعنّف!

ـ مقال لـ "رأي الفيصل" معاد هنا في هذه الصفحة لتعميم الفائدة في المعلومة:

 

عهد الكوارث و التسيّب الأخلاقي في الجزائر يزداد سوءا و تعقيدا … قبل أكثر من أسبوع اهتز الشارع الجزائري لحادثة غير مسبوقة من حيث عدد الضحايا في وقت واحد، لأن ( التعدي على الأشخاص و الممتلكات و الإغتصاب و العنف

إقرأ المزيد...

ثلاثيُ الهزيمةِ الإسرائيليةِ يجرُ أذيال َالخيبةِ..الإسرائيليون إثرَ وقفِ إطلاقِ النارِ

 بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

ثلاثيُ الهزيمةِ الإسرائيليةِ يجرُ أذيال َالخيبةِ..الإسرائيليون إثرَ وقفِ إطلاقِ النارِ:
ما إن وضعت الحرب الهمجية على قطاع غزة أوزارها، وانتهت العمليات الحربية العدوانية عليه، حتى بدأ المستوطنون الإسرائيليون يصبون جام غضبهم على الذين أوردوهم موارد الهلاك، وألحقوا بهم الهزيمة، وتسببوا لهم بالنزول إلى الملاجئ والهروب،

إقرأ المزيد...

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :