wrapper

الأحد 16 يونيو 2019

aps facebook     aps twitter

مختصرات :

ـ خاطرة بقلم:د . أحمد القيسي

 

كنت أتمنى لو كانت الحياة حكاية ..

مكتوبة بقلم رصاص ..!
لأمسح منها كل ماضي لايستحق الذكر ... !
قلت لها كيف هذا ..
إذا كان الإنسان لايخطئ فلماذا وضعوا


الممحاة مع قلم الرصاص .. ؟!
هي تمحي لنا عثراتنا ..!
لكنها باقية في صفحاتنا للتاريخ ..
لو لم نكن هكذا لحملنا جميعاً
ممحاة في جيوبنا ..
هي تلك إرادة الله ..!
تكتب الدنيا لنا مانفعله ..
تلك هي أفعالنا بإرادتنا..
نخطو عليها بأرجلنا ..
لو كانت مثل مانريد لحذفنا كل ماضينا ..
وبذلك لم يبق شيئا علينا ..
لا أحد يلوم أحد ..!
ولا أحد لديه شيء عندنا ..
لكن هي تلك حياتنا تاريخ يكتب ..
لنعش ذكرانا وحياتنا كما هي ..
ولندع أفكارنا كما هي ..
هي تلك حياتنا ..
فلنعشها كما هي .

****

طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها إن كنتم من ناصر ي الكلمة الحرة و العدل:

ـ لتحميل ملحق "الفيصلالشهري   عددد 6 وفق تطبيق البي دي آف  إضغط على الرابط التالي :

<a href="https://www.fichier-pdf.fr/2019/05/03/-------avril----2019/">Fichier PDF ملحق الفيصلالشهري  أفريل   Avril بي دي آف 2019.pdf</a>

Pour télécharger le supplément  mensuel de "elfaycal.com" numéro 6 en format PDF, cliquez sur ce lien

: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

@elfaycalnews

instagram: journalelfaycal

ـ  أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها

www.elfaycal.com

- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des défendeurs de la liberté d'expression et la justice  cliquez sur ce lien: : https://www.facebook.com/khelfaoui2/

To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of freedom of expression and justice click on this link:  https://www.facebook.com/khelfaoui2/

Ou vous faites  un don pour aider notre continuité en allant  sur le site : www.elfaycal.com

Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com

آخر تعديل على الأربعاء, 22 أيار 2019

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :