wrapper

الإثنين 22 يوليو 2024

مختصرات :

العالم العربي

ـ الأراضي الامحتلة: « الجيش الاسرائيلي (الصهيوني) يعزز قواته على حدود غزة »

 ـ الفيصل ـ وكالة (معا) الفلسطينية: 


القدس - معا- عزز الجيش الإسرائيلي قواته على حدود قطاع غزة بكتيبة إضافية، في ظل تزايد حدة المظاهرات اليومية على السياج الفاصل.

إقرأ المزيد...

فلسطين المحتلة: الكيان الصهيوني يلجأ للعنف لكسب المزيد من الوقت لاستكمال مخططاته العنصرية

 ـ الفيصل | واج: 

 

رام الله (فلسطين المحتلة) -الخميس:  قالت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية, يوم الخميس, بأن الكيان الصهيوني يلجأ للعنف لكسب المزيد من الوقت لاستكمال مخططاته العنصرية.

إقرأ المزيد...

الأراضي المحتلة: المجلس الأمني الإسرائيلي يُقَلِبُ أوراقه القديمة

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي


ما من حكومةٍ إسرائيلية يمينيةً متطرفة أو عماليةً يسارية وما بينهما مما توصف بأنها يمين الوسط، إلا كان مجلسها الوزاري الأمني المصغر "الكابينت"، المعروف بأنه المجلس الذي يعنى بصناعة واتخاذ أهم القرارات الأمنية والعسكرية في الكيان، ويرأسه رئيس الحكومة، ويشارك فيه إلى جانب وزير الأمن ورئيس أركان الجيش ورؤساء الأجهزة الأمنية المختلفة، عددٌ آخر من الوزراء المعنيين، إلا كان يتطرف في قراراته، ويتشدد في سياساته، ويهدد ويتوعد ويفرط في استخدام القوة، ويقرر اتخاذ إجراءاتٍ حازمةٍ وعقوباتٍ رادعةٍ ضد المقاومين الفلسطينيين ومموليهم ومن يقف خلفهم ويحرضهم، وينظم عملياتهم ويوجه عناصرهم.

إقرأ المزيد...

الأراضي المحتلة: الفرح حرامٌ على الفلسطينيين والبهجة ممنوعة عليهم Territoires occupés : la joie interdite aux Palestiniens!

 بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

 


Occupied territories: joy forbidden to the Palestinians!



يستكثر الإسرائيليون على الفلسطينيين فرحهم وسرورهم، ويغتاظون من بهجتهم وسعادتهم، ويشتكون من احتفالاتهم ومهرجاناتهم، ويرفضون كل معاني الفرح ومظاهر البهجة، وأشكال الزينة وألوان الإضاءة، ويطلبون من جيشهم وأجهزتهم الأمنية التنغيص على الفلسطينيين، وخنق الفرحة في صدورهم، وطمس البسمة من على شفاههم، واغتيال إرادة الحياة في قلوبهم، وإطفاء بريق الأمل في عيونهم، وتسميم عيشهم، وتكدير حياتهم، والتضييق عليهم واجتثاثهم من أرضهم، وانتزاعهم من بين أهلهم، وحرمانهم من بعضهم، لتموت في نفوسهم عقيدة الثبات وروح الاستعلاء ويقين البقاء.

إقرأ المزيد...

أعمدة الفيصل

  • Prev
19 تشرين1/أكتوير 2023

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :