wrapper

التلاتاء 18 دجنبر 2018

aps facebook     aps twitter

مختصرات :

رام الله - رصدت دائرة شؤون المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية، الجرائم متعددة الإشكال و الأساليب التي تواصل سلطة الاحتلال الإسرائيلي ارتكابها في مدينة القدس المحتلة، لافتة إلى أن الاعتداءات على الأماكن المقدسة والمسجد الأقصى المبارك و المنشآة التابعة لقطاعي التعليم و الصحة و منازل الفلسطينيين و محالهم التجارية مستمرة بشكل يومي تقريبا .

وأفادت الدائرة، في بيان لها اليوم السبت، بأنه وخلال شهر نوفمبر الجاري فقط هدمت سلطات الاحتلال 30 منشأة بما فيها منازل ومحال تجارية..مشيرة إلى أنه تم هدم ما لا يقل عن (17 منشأة تجارية متنوعة في يوم واحد في 21 نوفمبر) في شعفاط بضواحي القدس، ما سيؤثر على ما لا يقل عن 50 عائلة مقدسية وأن أصحاب المحال التجارية تلقوا إخطارات بالهدم قبل 12 ساعة فقط ، لافتة إلى أنه تم منع عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير عدنان الحسيني ومحافظ القدس عدنان غيث من السفر وتم تقييد حركتهما.

وعن الانتهاكات الإسرائيلية الرئيسية في القدس منذ بداية العام حتى مطلع نوفمبر الجاري فقد رصدت استشهاد 5 مواطنين وجرح أكثر من 120 إضافة إلى اعتقال أكثر من 1100 مواطن إضافة إلى القيود المفروضة على الحركة والحواجز العسكرية الإسرائيلية المحيطة بالمدينة وهجمات وإرهاب المستوطنين على الفلسطينيين في القدس إضافة إلى التحريض اليومي من قبل كبار مسؤولي سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

وذكرت الدائرة أن سلطات الاحتلال لا تزال تحتجز جثامين العشرات من الشهداء بما في ذلك ثلاثة شهداء من القدس الشرقية المحتلة موضحة أنه تم إجلاء أربع عائلات مقدسية من منازلهم بأمر من محكمة الاحتلال الإسرائيلية، وقررت اثنتان من هذه العائلات التي تعيش في بيت حنينا هدم منازلهما خشية التهديد الوشيك لانتقال المستوطنين للعيش فيه.

وحول استمرار سلطات الاحتلال في سياستها الاستيطانية..تطرقت الدائرة إلى أن أكثر من 5500 وحدة استيطانية غير قانونية في القدس الشرقية إضافة إلى إعلانات الطرق ومشاريع الاستيطان السياحية داخل الأحياء الفلسطينية..مشيرة إلى أنه يعيش ما يقرب من 3500 مستوطن إسرائيلي في الحي اليهودي بالإضافة إلى 86 بؤرة ممتدة في الأحياء الفلسطينية في البلدة القديمة .

وتطرقت إلى مشاريع "التسوية" الرئيسية الأربعة التي تم تنفيذها في عام 2018 وعلى رأسها مشروع التلفريك بالقدس الذي سيساعد في تعزيز الضم الإسرائيلي غير القانوني للقدس الشرقية وفي زيادة التنقل بين المستوطنات الإسرائيلية غير القانونية في القدس الشرقية المحتلة والقدس الغربية كوسيلة لتشجيع النقل غير المشروع لسكان الكيان الاسرائيلي إلى فلسطين المحتلة.

وحول الاعتداءات على قطاع التعليم (الهجمات على المدارس والجامعات) وعلى القطاع الصحي..أشارت الدائرة إلى ما أوردته منظمة الصحة العالمية بوقوع 38 حالة من الهجمات 9 ضد المرافق الصحية في الأراضي الفلسطينية المحتلة في الفترة من 1 يناير إلى 30 سبتمبر 2018 بما في ذلك 4 حوادث أثرت على مرافق الرعاية الصحية في القدس الشرقية المحتلة.

وبينت الدائرة أن الهجمات على الصحفيين والمؤسسات الإعلامية مستمرة حيث أصيب 77 صحفيا على الأقل بجروح بما في ذلك المراسلون والمصورون، وشملت الهجمات على الصحفيين مهاجمة عنيفة للصحفيين واعتقالهم وعرقلة عملهم وتحطيم معدات التصوير إضافة إلى ذلك أغلقت سلطات الاحتلال 43 مؤسسة ومواقع إعلامية بما في ذلك إغلاق قناة القدس الفضائية، وإغلاق مؤسسة إيليا للشباب الإعلامية وإغلاق قناة فلسطين اليوم.

ومن جهته .. أشار مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة (أوتشا) إلى قيام قوات الاحتلال بهدم 132 مبنى في محافظة القدس بما في ذلك 57 منزلا (37 منها مأهولة) و4 مبان ممولة من الجهات المانحة مما أدى إلى تشريد 33 أسرة  (170 شخصا من بينهم 84 طفلا) وأكثر من 900 شخص آخر.

ـ (واج)

ـــــــــــــــــ

طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها إن كنتم من ناصري الكلمة الحرة و العدل:

: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

@elfaycalnews

instagram: journalelfaycal

ـ  أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها

www.elfaycal.com

- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des défendeurs de la liberté d'expression et la justice  cliquez sur ce lien: : https://www.facebook.com/khelfaoui2/

To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of freedom of expression and justice click on this link:  https://www.facebook.com/khelfaoui2/

Ou vous faites  un don pour aider notre continuité en allant  sur le site : www.elfaycal.com

Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com

آخر تعديل على السبت, 24 تشرين2/نوفمبر 2018

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :