wrapper

التلاتاء 23 يوليو 2019

aps facebook     aps twitter

مختصرات :

الأرض المحتلة: - حمّل أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د.صائب عريقات اليوم إسرائيل المسؤولية الكاملة عن استشهاد الأسير المناضل فارس بارود الذي استشهد في سجون الاحتلال نتيجة الإهمال الطبي المتعمد،

وطالب المجتمع الدولي الحقوقي والدول الأطراف في اتفاقيات جنيف والمقررين الخاصين للأمم المتحدة بفتح السجون الإسرائيلية أمام التفتيش الدولي، ورفع الحصانة عن منتهكي قواعد القانون الدولي والانساني، وأعاد تجديد مطالبته للمدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا بالإسراع في فتح التحقيق الجنائي ضد المجرمين الإسرائيليين.

جاء ذلك خلال نعي عريقات الشهيد بارود باسم اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، وقال: "الشهيد بارود هو أحد ضحايا سياسة الإهمال الطبي المتعمد التي تمارسها سلطة الاحتلال ضد أسرانا، فمنذ عام 1967 استشهد 62 شهيداً من أصل 217 شهيداً من الحركة الأسيرة، أضيف لهم الشهيد بارود بسبب هذه السياسة الممنهجة والمتواصلة ضد الأسرى المرضى التي تخالف كافة الأعراف والاتفاقات الدولية، وفي مقدمتها اتفاقية جنيف الثالثة المادة 29 و30 و31، وإتفاقية جنيف الرابعة، وبنودها رقم 76، و81، و85، وبخاصة 91، و92 التي أوجبت جميعها حق العلاج والرعاية الطبية، وتوفير الأدوية المناسبة للأسرى المرضى، وإجراء الفحوصات الطبية الدورية لهم، كما وتخالف المادة 8 (ب- 10) لميثاق روما، وقواعد نيلسون مانديلا لخدمات الرعاية الصحية التي أقرّتها الجميعة العامة للأمم المتحدة".

واكد عريقات أن فلسطين ستواصل عملها في ملاحقة دولة الاحتلال ومسؤوليها في المحاكم الدولية على جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي ترتكبها بحق الأسرى الفلسطينيين، وعلى رأسها المحكمة الجنائية الدولية، حتى إنهاء الاحتلال وتجسيد سيادة فلسطين على حدود 1967 وعاصمتها القدس والافراج عن جميع الأسرى.

الرئاسة الفلسطينية تحذر من استمرار مسلسل القتل البطيء للأسرى

رام الله - نعتت الرئاسة الفلسطينية، الأسير البطل فارس محمد أحمد بارود (51 عامًا) من مخيم الشاطئ غرب غزة، الذي استشهد مساء اليوم الأربعاء، داخل سجون الاحتلال، بعد وقت قصير على نقله من معتقل "ريمون" إلى مستشفى "سوروكا" الإسرائيلي.

وحملت الرئاسة حكومة الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية استشهاد الأسير بارود، محذرة من استمرار مسلسل القتل البطيء للأسرى.

وأكدت أنه لن يتحقق السلام والاستقرار إلا بتبييض سجون الاحتلال من أسرانا ومعتقلينا كافة، خاصة الأسرى المرضى والقدامى وكبار السن.

وتقدمت الرئاسة من عائلة الشهيد بارود وأبناء شعبنا الفلسطيني بأحر التعازي والمواساة، داعية الله سبحانه وتعالى أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

ـ عن "معا" وكالة أنباء فلسطينية

ـــــــــ

طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها إن كنتم من ناصري الكلمة الحرة و العدل:

: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

@elfaycalnews

instagram: journalelfaycal

ـ  أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها

www.elfaycal.com

- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des défendeurs de la liberté d'expression et la justice  cliquez sur ce lien: : https://www.facebook.com/khelfaoui2/

To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of freedom of expression and justice click on this link:  https://www.facebook.com/khelfaoui2/

Ou vous faites  un don pour aider notre continuité en allant  sur le site : www.elfaycal.com

Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com

آخر تعديل على الخميس, 07 شباط/فبراير 2019

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :