wrapper

الأربعاء 17 غشت 2022

مختصرات :

ثقافة و إبداع

مضغ اللبان ..

 صالح جبار خلفاوي | بغداد

 

حينما أطلت لمحت في عينيها بريقًا من حزن أكيد.. عندما استقرت في مكانها، كنت ما أزال أتابعها بنظرات غامضة.. أيقنت أنها تعاني من مشكلة ما وهي منشغلة بإخراج أشيائها من حقيبة اليد، بعصبية واضحة بادرتها: ـ لقد أخطأت في المجيء.. هنا. رفعت رأسها، نظرت حولها، استدارت باتجاهي، أحسست أنها تثق بكلامي، فقالت: ـ نعم. حاولت تركيز انتباهي عما يدور أمامنا، بدا الأمر مضجرًا برتابة مملة..

إقرأ المزيد...

« ساق البامبو » : من عالم الفقر و العُهر إلى السخرية من الأديان و البحث عن وطن ، عن نسب ، عن إله!

ـ انطباع موضوعي ذوقي:لخضر خلفاوي *

 



-أعرف أنّي لن أغَيّر شيئا من الواقع السائد و لن استطيع إقناع الناس بفضل الفضائل و بقبح الرذائل و الفواحش ما ظهرَ منها و ما بَطنْ.. لكن ضميري و تربيتي و مبادئي و رسالتي يُحتِّمونَ عليّ جميعهم عدم ادّخار أدنى جهد في محاربة ( الضلال ) و الفساد أينما وُجدَ .. أعرف أنّي لَنْ أُبدّل تبديلا و مع ذلك لن استكين و لن أهادن و لن أُداهن هكذا ظواهر و أوجه الفساد المتفشية في المجتمع العربي الإسلامي المحافظ .. فحراكي الفكري الأدبي و الثقافي و الإعلامي متواصلا عسى أن يكون ( مكتوبا في صحيفتي ) و مدوّنا كتبرئة لذمّتي و ذمّة قلمي فالكتابة ( مسؤولية أمام العباد و ربّ العباد ) و سنسأل عن ما كتبته أيدينا يوم الحساب .

إقرأ المزيد...

غابة الأحاديث المتكدسة

 ـ نيسان سليم رأفت | العراق

 

الطقس اليوم صامت عندي. والأحاسيس كأنها شاهد على ضريح . كتبت الكثير من النصوص لكنني أخاف نشرها . حين قمت بمراجعتها وجدتها أشبه بيوميات الحداد . ٠٠٠٠

إقرأ المزيد...

أبجدية في منتصف صيف…

 

 

مريم الشكيلية   | سلطنة عُمان...

 

لم أكن أفكر في منصة المفردات لهذا اليوم... لم أرد أن أقطع صومي الحبري...

كنت قد ألقيت بنفسي على أريكة الفراغ وخلعت قبعة قلمي وألقيتها كيفما لتفق وبقيت ممددة بلا أبجدية حرف تطاردني...

إقرأ المزيد...

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :