wrapper

الأربعاء 17 غشت 2022

مختصرات :

ثقافة و إبداع

سلوى النعيمي و برهان ( البغاءات الكتابية) لترويج العهر عبر الرواية العربية !

ـ انطباع ذوقي ساخر : لخضر خلفاوي | باريس

 
‎أعرف أنّي لن أغَيّر شيئا من الواقع السائد و لن استطيع إقناع الناس بفضل الفضائل و بقبح الرذائل و الفواحش ما ظهرَ منها و ما بَطنْ.. لكن ضميري و تربيتي و مبادئي و رسالتي يُحتِّمونَ عليّ جميعهم عدم ادّخار أدنى جهد في محاربة ( الضلال ) و الفساد أينما وُجدَ .. أعرف أنّي لَنْ أُبدّل تبديلا و مع ذلك لن استكين و لن أهادن و لن أُداهن هكذا ظواهر و أوجه الفساد المتفشية في المجتمع العربي الإسلامي المحافظ .. فحراكي الفكري الأدبي و الثقافي و الإعلامي متواصلا عسى أن يكون ( مكتوبا في صحيفتي ) و مدوّنا كتبرئة لذمّتي و ذمّة قلمي فالكتابة ( مسؤولية أمام العباد و ربّ العباد ) و سنسأل عن ما كتبته أيدينا يوم الحساب .
إقرأ المزيد...

علوية صبح : مريم تحكي " البغايا للبغايا" من خلال الرواية!

ـ قراءة ذوقية ساخرة حرة: لخضر خلفاوي| باريس

 

تقول بكل وقاحة و إيمان شديد  و فخر علوية صبح:
« لا بد للصراخ الجنسي من أن يهدأ » و« وعيت على أحلام التغيير والعلمانية! » ..


أعرف أنّي لن أغَيّر شيئا من الواقع السائد و لن استطيع إقناع الناس بفضل الفضائل و بقبح الرذائل و الفواحش ما ظهرَ منها و ما بَطنْ.. لكن ضميري و تربيتي و مبادئي و رسالتي يُحتِّمونَ عليّ جميعهم عدم ادّخار أدنى جهد في محاربة ( الضلال ) و الفساد أينما وُجدَ .. أعرف أنّي لَنْ أُبدّل تبديلا و مع ذلك لن استكين و لن أهادن و لن أُداهن هكذا ظواهر و أوجه الفساد المتفشية في المجتمع العربي الإسلامي المحافظ .. فحراكي الفكري الأدبي و الثقافي و الإعلامي متواصلا عسى أن يكون ( مكتوبا في صحيفتي )

إقرأ المزيد...

رسالتي الى غسان كنفاني

ـ كرم الشبطي  | فلسطين

 

واسمعني وسأرد من ثاني
التغيير في أركان البيت
هذا غالبا مزاجها للمرأة
لا يعجبها منه أي  شيء

إقرأ المزيد...

"واستقبل الكاتبُ مندوبٌ"

فازع دراوشة| فلسطين

 


قد يكون هذا العنوان من أغرب العناوين التي اخترتها لكتابة من كتاباتي. الجمعة، الأول من تموز 2022 قضى عن ثمانين عاما العلّامة الدكتور نهاد ياسين الموسى أستاذ اللغة العربية ونحوها في الجامعة الأردنية فترة طويلة من الزمن ومن خيرة مختصي قواعد العربية المعاصرين- رحمه الله تعالى- والدكتور الموسى من مواليد بلدة العباسية في فلسطين الأسيرة من أعمال يافا.

إقرأ المزيد...

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :



Copyright © 2022 جريدة الفيصل. All Rights Reserved.