wrapper

التلاتاء 18 دجنبر 2018

aps facebook     aps twitter

مختصرات :

*نيسان سليم رأفت ـ العراق

 

أشعرُ بقوةٍ وشهيةٍ مفتوحة .. تخلصتُ من إشياء لا تستحق البقاء  رغم أنَّي ... لا أحب الأنفصالَ عن كلِّ ما يربطني بهذا الكون برغمِ رحيلِ الأهل ... وكيفَأنّي لا أذكرُ من أصدقائي غير أكف الوداع  كنتُ أتمعّن بوجوههم في دخانِ سجائري التي لازمت آلامي كورمٍ في الدماغِ  .. الأيامُ صغيرةٌ بنفسها

وكانَ علي أن أشربَ صيفَ وحدتي مع ذكرياتي وأحلام أقتباساتي  .. لكلِّ الروايات التي قرأتها في ربيعِ عمري .. ملامحي ملتهبة كالشمس .. عندما صعدت إلى مسرحِ الثانوية .. هنا أحسستُ بأول انفصال عن ذاتي .. أحسست بذراعيَّ  تصل إلى أخرِ المسرحِ وبجسدٍ مرتفع جداً وثقلٍ كبير أتعبَ رأسي  .. لم أكن أرتدي تاجاً مرصعاً بالياقوت .. لكن هكذا كنتُ آراني دوماً .. أتنفسُ بعنفوانِ الملوك، وغرورٍ بطعمِ الشهدِ جعلني أحتملُ وجعَ ضرسي وأكملُ دورَ شجرةِ الدرِ  حتى أرتديتُ الكونَ بروحِ نيسان لأعودَ تلكَ الظهيرة من آخرِ يومٍ لي في المدرسةِ. غفوتُ وطالت غفوتي لأجدني أمامَ فنجان قهوتي وصوتِ أولادي  وبيتٍ كبيرٍ يسبحُ في فضاءاتهِ صدى السكون وهكذا صمدتْ روحي لأكثر من خريفٍ كشجرِ الزيتون ....خضراء تعبثُ بها مواويلُ الغجرِ

وأغنياتُ الجنوبِ .. وبقيتُ أسعى لأبتاعَ من الأيامِ أسهماً خاسرة .. أتابعُ السيرَ في الشوارعِ الخاليةِ إلا من ضجيجِ أفكاري وصوتِ الريح في أكتافِ الشَّعر الذي أبتلع جوفَ الصورِالمعلقةِ على أكفِ الأغصانِ المكسورةِ في جسدي الذي لايحتملُ المشي في العاصفةِ. تنازلتُ عن بطولةِ أدواري التي جسدتُها في نصوصي  وأحتفظتُ بالمسافاتِ المنقوطةِ

.***

بين أرصفةِ المستحيلِ في عيونِ كتاباتنا المتصابية .سنواتي المكبلة بسنِ الأربعين عالقة كأغنيةٍ قديمةٍ

كنا نرددها معاً  "مثل روجات المشرح"

ـــــــــــــ

طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها إن كنتم من ناصري الكلمة الحرة و العدل:

: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

@elfaycalnews

instagram: journalelfaycal

ـ  أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها

www.elfaycal.com

- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des défendeurs de la liberté d'expression et la justice  cliquez sur ce lien: : https://www.facebook.com/khelfaoui2/

To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of freedom of expression and justice click on this link:  https://www.facebook.com/khelfaoui2/

Ou vous faites  un don pour aider notre continuité en allant  sur le site : www.elfaycal.com

Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com

آخر تعديل على الأحد, 02 كانون1/ديسمبر 2018

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :