wrapper

الخميس 17 يناير 2019

aps facebook     aps twitter

مختصرات :

 *فادي السلمان ـ سوريا


‎يقولون عنّي في الغرامِ مكابرٌ | وأنّيَ في جذبِ النساءِ بِدائي | كلُّ اهتمامي أن أقولَ قصيدةً | أما الحقيقةُ قاسيٌ وعِدائي |

هُم يجهلونَ عذاباً كنُت أُخفيهِ مُذ قرّرت أهدابُها إِغوائي | وكم سهرتُ الليلَ أبكي فُرقةً يخجلُ من قساوتِها التنائِي | لِمَ الهِجرانُ أيا مليكةُ | رُدّي فأنا لتاجكِ حارِسٌ وفِدائِي | وأُقسمُ إنْ نظرتُ فلا أَحيدُ عن مقلتيكِ مساكِني وبقائِي | أحببتُكِ رُغم الخطيئةِ | لم أَخَفْ يامرحباً بصوابِها أخْطائِي | أدمنتُ عطراً من جبينكِ سِرّهُ وشممتُهُ حتى كرهتُ هوائِي | قدَّستُ أرضاً للحبيبة إن خَطَتْ تطهّرَ بعدَ خُطوتِها حِذائي | حتى السماءُ تململتْ فأجبتُها العُنقُ نَجمي والعِناقُ سمائِي | ها أنا سأقولُ يا محبوبَتي| قدْمَلّ صبرِي واستطالَ حيائِي | سأظلّ انتظرُ الوصالَ بلهفةٍ | أو انتظر موتِي ففيهِ شِفائي | ماكنتُ أخشَى في الحياةِ منيةً ( ستحبُّكِ بعدَ الرّدى أشلائِي)

ـــــ

‎ الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها إن كنتم من ناصري الكلمة الحرة و العدل:
‏: https://www.facebook.com/khelfaoui2/
@elfaycalnews
instagram: journalelfaycal
‎ـ  أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها
www.elfaycal.com
- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des défendeurs de la liberté d'expression et la justice cliquez sur ce lien: : https://www.facebook.com/khelfaoui2/
To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of freedom of expression and justice click on this link:  https://www.facebook.com/khelfaoui2/
Ou vous faites un don pour aider notre continuité en allant sur le site : www.elfaycal.com
Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com

 

 

 

آخر تعديل على السبت, 12 كانون2/يناير 2019

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :