wrapper

السبت 21 سبتمبر 2019

مختصرات :

بقلم كمال جغادر | الجزائر 

 

ترميني الأقدار رمي الحجر، كخواتم سقطت من أصابع الدمى، لعبة من لعب أطفال الحجارة،وقلب جريح يشبه فلسطين في جسد العروبة،ما عاد جسدي البريئ يحتمل، طفل أنا بين الحدائق المفتوحة، ألعب بالورد المبعثر هنا وهناك، أتسابق مع أحلامي إلى أبواب المدارس المغلقة،

أبحت عني بين صفوف الأطفال، وأبحت عن السعادة عبر شاشات التلفاز ،أرى أطفالا كنت أشبههم، وأرى أحلاما تسعد قلب الطفل البريئ في داخلي،وأسأل نفسي من أنا في هذا العالم الغائم بضبابات الظلم والحروب والرذيلة،أين أنت أيتها المكارم والأخلاق التي حدثني عنك أبي قبل وفاته برصاص الغدر من بني صهيون ،أين أنت أيها القدر القادم إلينا، لما ترمينا رمي الحجر،لم يبق من ذكريات أبي وطفولتي سوى خاتم الفضة ،تذكار من أبي وكلمات ترن في أذني ،يا ولدي كن كذا ويا ولدي لا تكن كذا وكذا،مجرد كلمات تشبه وصايا لقمان،فيها من مكارم الأخلاق ما يريح النفوس من همومها، وحجر بيدي أرميه ،كالرصاصات الخارجة من ماسورة سلاح أبي المعلق بالحائط ،مجرد صورة في إطار ،حتى خيوط العنكبوت نسجت سياجها حوله كأنها تحميه من ضعفنا وخوفنا،تحميه من الخيانة ،تحميه من الغدر،من تقلبات العرب ،تحميه من الطقوس الجديدة التي جاءت بها رياح الثورة العربية ،عرب نحن يا أبي عرب تقتلنا العرب،وعرب نقتل نحن العرب،والخاتم الساقط من يدي يبكي على العروبة يا أبي،هكذا هي الأقدار ترميني كي أعود إلى حدائق الورد المفتوحة، أداعب الريش المبعثر في الأرجاء ،رياح الخريف البائسة ،تلك الريح الباردة تعود إلينا بين الحين والحين،سقطت أنا وسقطت ريشات الورد ،وسقطت الخواتم من أصابع الدمى،وأنا أجري إلى أبواب المدارس المغلقة،أين أنت أيها القدر ،لما لا ترمي نوافد القلب لتكسرها من جديد ،كما كسرت نوافذ مدرستي بالحجر،...صرت أخاف يا أبي،،....أخاف على خاتم تركته عندي أمانة قبل أن ترحل إلى مثواك أن ينكسر....

****

طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها إن كنتم من ناصر ي الكلمة الحرة و العدل

لتحميل الملحق الشهري العدد 9 جوان 2019

و مشاركته عبر التويتر أو الرسائل القصيرة هذا الرابط الخاص:

https://pdf.lu/W06A

المسنجر و البريد الإلكتروني  و واتس آب  استعملوا هذا الرابط :

https://www.fichier-pdf.fr/2019/07/30/pdf------9----2019/

لمشاركته على موقع أو مدونة يجب نسخ هذا الرابط و لصقه على محرك البحث:

<a href="https://www.fichier-pdf.fr/2019/07/30/pdf------9----2019/">Fichier PDF PDF ملحق الفيصل الشهري   عدد 9 ـ جويلية  2019 .pdf</a>

Pour télécharger le supplément  mensuel de "elfaycal.com" numéro 9 en format PDF, cliquez ou copiez lien au-dessus :

: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

@elfaycalnews

instagram: journalelfaycal

ـ  أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها

www.elfaycal.com

- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des défendeurs de la liberté d'expression et la justice  cliquez sur ce lien: :https://www.facebook.com/khelfaoui2/

To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of freedom of expression and justice click on this link: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

Ou vous faites  un don pour aider notre continuité en allant  sur le site : www.elfaycal.com

Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com


آخر تعديل على السبت, 07 أيلول/سبتمبر 2019
المزيد في هذه الفئة : « أيامي البخيلة يا أسمر.. »

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :