wrapper

الأربعاء 22 يناير 2020

مختصرات :

ـ كتبت: نيسان سليم رأفت ـ بغداد | العراق

 

لم أكن قد كبرت بعد

كان حجمي ملائمًا للركض

أتخطى نار الحروب بهدوء السلام

ورقّة أنفاس طير مريض

حفظت آية السد عن ظهر قلب

قرأتها في تلك الليلة

ربما خوفي أربك الحروف

فأنقلب معناها

وقتذاك

ولَم  تُمنع آلقذيفةٌ، ولم تظل طريقها

فأصابت سقف منزلنا لكنه لم يقع

لا أذكر في أي حضنٍ تكوّرت

وأي يدٍ مرتجفةٍ ربّتت على كتفي

الآن لم أعد كذلك. حين لبست قميصاً صغيراً أقفلت أزراره الأليفة برفقٍ

كي لا أخدش البياض النادر

في عالم

أصبح بقعة حمراء

لماذا على الثورات أن يكون لونها أحمر ؟

بلادي ٠٠٠

كحرز دهست قلبه الحروب

فبح صوته

وبقي  الخوف يسبق الخطى

ينتظر أن أساومه على لحظةِ أمان

كبائعٍ عجوز أحتال عليه كي يُعطيني حصّتي

بأقل خسارة ممكنة

كل شيءٍ في هذه البلاد يوجعني

الموت والقهر والدماء

هل يجدر بي أن ألمس كل هذه الأشياء

هل تحرّكت من نفسها؟

هل قالت مرحبًا؟

هل ضمّت ما بي لها من تلقاء نفسها؟

لربما لم يعد الحبر كافيًا لأكتب

لم أعُد أذكُر!

على ماذا يستند النص

كيفَ تكتب الرواية؟

أحتاج إلى الدّهشة

قال لي حينها

نامي

سأيقظك عندما ينتهي كل شيء

لربما أصبحت اكثر حكمة واكبر سنا

وأكتمالا

كزهرة دوار الشمس في لوحات ڤان جوخ

وقلتُ لن أفعل

ولم أنم ٠٠٠

ما أريده هو أن تكون

بمأمن بعيد عن بشاعة هذا العالم

الذي هو بدوره ليس أفضل حالًا منك ومني

لستَ كافكا  ولستُ ميلينا

ولكنك لو كنت مجرد جثة في هذا العالم

و ما هو أدنى

سأبقى أحبك

مازلت أنا هنا مع صورهم التي علّقت على الأعمدة،

أعلم أنهم ماتوا لأجلنا،

نحن الذين قرأنا سورة السد خوفا  من أن تسقط علينا أسقف منازلنا

فقتلنا بنيران صديقة

مازلت هنا

****

طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها إن كنتم من ناصر ي الكلمة الحرة و العدل

لتحميل الملحق الشهري العدد 12 أكتوبر  2019

و مشاركته عبر التويتر أو الرسائل القصيرة هذا الرابط الخاص:

https://pdf.lu/q9EY

المسنجر و البريد الإلكتروني  و واتس آب  استعملوا هذا الرابط :

https://www.fichier-pdf.fr/2019/11/09/----12--2019/

لمشاركته على موقع أو مدونة يجب نسخ هذا الرابط و لصقه على محرك البحث:

<a href="https://www.fichier-pdf.fr/2019/11/09/----12--2019/">Fichier PDF ملحق الفيصل الشهري  العدد12ـ أكتوبر 2019.pdf</a>

Pour télécharger le supplément  mensuel de "elfaycal.com" numéro 12 en format PDF, cliquez ou copiez lien au-dessus :

: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

@elfaycalnews

: journalelfaycal

ـ  أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها

www.elfaycal.com

- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des défendeurs de la liberté d'expression et la justice  cliquez sur ce lien: :https://www.facebook.com/khelfaoui2/

To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of freedom of expression and justice click on this link: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

Ou vous faites  un don pour aider notre continuité en allant  sur le site : www.elfaycal.com

Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com

وهناك الله الذي نحت وجوهنا كالملائكة وأودع في قلوبنا شياطين الحروب

آخر تعديل على الجمعة, 06 كانون1/ديسمبر 2019

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :