wrapper

التلاتاء 14 يوليو 2020

مختصرات :

بقلم. د.علاوي لفتة الشمري | العراق

 

من لم يحل شفير
الحروف
وفهمها وقراءة شكلها
لايستطع
مهما أتى فهم السطور
وما قيل
في ذاك الكتابا...


مثل
البهائم دئبنا..
أمسى
الجميع أميٌّ الضمير لايقول
صوابا..
ونحط من شأن الضمير
وأهلة والصادقين
ونعلي
ريشة الكذابا..
ونرى
الصدوق بلا خللٍ
حائرٍ
قد أقفلت من دونه
الأبوابا.
مثل الذي أصيب بداء الجذام
معطلا عن دورة
والذنب
في هذا المصاب ضميرة
لبئس القائلون وتبت
فعالهم
والكل في داء النفاق
مصابا..
وإليك ياناقدي..
قلب
الدليل وما أرى لذاك
السوال
جوابا..
فكم نرى من كاذب
ومنافق
من حولة الأحبابا.
ومن سارق
سرق البلاد والعباد
وأهلها
والناس من حولة
زرافات
تجمعت الوفات توافدت
وتهافتت فوق نقودة
مثل
أسراب الذبابا..
ونرى الصدوق
لبئس
مصيبةٍ يحصد تلك
المصائب
وحده لايعرف الأسبابا..
مثل الكتاب أن قرات
فصولة
ستراه جليا يلعن الكُتابا.
هذا الذي حاك البلاء
وجرنا
نحو التمزق والتشرد يا أولي
الأبابا..
حتى بدأت أخلاقنا
من
غير وعي خرابا..

****

Pour acheter le dernier ouvrage littéraire publié par « elfaycal.com » dédié aux écrivains arabes participants:
« Les tranchants et ce qu’ils écrivent! : emprisonné dans un livre » veuillez télécharger le livre après achat , en suivant ce lien:
رابط شراء و تحميل كتاب « الفيصليون و ما يسطرون : سجنوه في كتاب! »
http://www.lulu.com/shop/écrivains-poètes-arabes/الفيصليون-و-ما-يسطرون-سجنوه-في-كتاب/ebook/product-24517400.html
رابط لتصفح و تحميل الملحق الشهري العدد 18 أفريل ـ ماي 2020
https://fr.calameo.com/books/0062335944f419a9f59a7
‎طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها لنصرة الكلمة الحرة
Pour FEUILLETER ou télécharger le supplément mensuel de "elfaycal.com" numéro 18 en 
format PDF, cliquez ou copiez ce lien :
https://fr.calameo.com/read/0062335941cea7efc8cef

*****
‎ـ تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها
www.elfaycal.com
- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des 
défendeurs de la liberté d'expression et la justice cliquez sur ce 
lien: :https://www.facebook.com/khelfaoui2/
To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of 
freedom of expression and justice click on this 
link: https://www.facebook.com/khelfaoui2/
Ou vous faites un don pour aider notre continuité en allant sur le 
site : www.elfaycal.com
Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com
https://www.paypal.com/donate/?token=pqwDTCWngLxCIQVu6_VqHyE7fYwyF-rH8IwDFYS0ftIGimsEY6nhtP54l11-1AWHepi2BG&country.x=FR&locale.x=
* (الصحيفة ليست مسؤولة عن إهمال همزات القطع و الوصل و التاءات غير المنقوطة في النصوص المرسلة إليها .. أصحاب النصوص المعنية بهكذا أغلاط لغوية يتحملون مسؤوليتهم أمام القارئ الجيد !)

آخر تعديل على الإثنين, 29 حزيران/يونيو 2020

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :