wrapper

الأحد 25 أكتوبر 2020

مختصرات :

 د. مصطفى يوسف اللداوي


هي من المرات النادرة جداً، منذ سنواتٍ طويلةٍ، التي أعيا فيها عن الكتابة، وأمتنع مرغماً غير مختارٍ لفترةٍ غير قصيرةٍ عن النشر في مختلف المواضيع والعناوين،
لا أشعر باليأس أو القنوط ..... لكنني أشعر بالإعياء والضعف،


ولا أعاني من العناوين والمواضيع فهي كثيرة ومتجددة، لكنني أشكو من تداعي الهموم وتدافع الأحزان، وكثرة الجراح وعمق الآلام،
أهم بالكتابة وأتهيأ للعودة إلى ما كنت عليه، وفي كل يومٍ أجدد العزم وأشحذ الهمة، وأبري قلمي وأحدُ لساني، لكنني سرعان ما أتراجع وأمتنع، وأتوقف وأنكفئ، فتصيبني نكسة موجعة، وحسرة مؤلمة،
لكنني بإذن الله، وعداً وعهداً وعزماً وإرادة، أن أعود فأمتطي صهوة قلمي، وأن أنتصر على كل الصعاب، وأواجه التحديات، وأتغلب على العقبات والمعوقات، وأن أعود غزير الكتابة، سيال القلم، بليغ الكلمة، متين العبارة، رصين الفكرة، عاقل الحكم وحكيم العرض،
أسأل الله عز وجل التوفيق والسداد، والسلامة والعافية، وأن ينير عقلي وقلبي، ويصفي ذهني ونفسي، وأن يفرج كربي ويزيل همي ويستجيب دعائي، فهذا الذي يمنحني القوة على المضي، ويعطيني القدرة على المواصلة والعطاء، فإلى موعدٍ صادقٍ جادٍ مع نفسي... جديدٍ وحازمٍ... ماضٍ وصارمٍ إن شاء الله.

****

Pour acheter le dernier ouvrage littéraire publié par « elfaycal.com » dédié aux écrivains arabes participants:
« Les tranchants et ce qu’ils écrivent! : emprisonné dans un livre » veuillez télécharger le livre après achat , en suivant ce lien:
رابط شراء و تحميل كتاب « الفيصليون و ما يسطرون : سجنوه في كتاب! »
http://www.lulu.com/shop/écrivains-poètes-arabes/الفيصليون-و-ما-يسطرون-سجنوه-في-كتاب/ebook/product-24517400.html
رابط لتصفح و تحميل الملحق الشهري العددين ـ 21/ 22 أوت ـ سبتمبر 2020
https://www.calameo.com/read/0062335949a20a9470fc4
https://www.calameo.com/books/0062335949a20a9470fc4
‎طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها لنصرة الكلمة الحرة
Pour FEUILLETER ou télécharger le supplément mensuel de "elfaycal.com" numéros 21 et 22 mois (août et septembre 2020
format PDF, cliquez ou copiez ces liens :
https://www.calameo.com/read/0062335949a20a9470fc4
https://www.calameo.com/books/0062335949a20a9470fc4

*****
‎ـ تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها
www.elfaycal.com
- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des 
défendeurs de la liberté d'expression et la justice cliquez sur ce 
lien: :https://www.facebook.com/khelfaoui2/
To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of 
freedom of expression and justice click on this 
link: https://www.facebook.com/khelfaoui2/
Ou vous faites un don pour aider notre continuité en allant sur le 
site : www.elfaycal.com
Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com
https://www.paypal.com/donate/?token=pqwDTCWngLxCIQVu6_VqHyE7fYwyF-rH8IwDFYS0ftIGimsEY6nhtP54l11-1AWHepi2BG&country.x=FR&locale.x=
* (الصحيفة ليست مسؤولة عن إهمال همزات القطع و الوصل و التاءات غير المنقوطة في النصوص المرسلة إليها .. أصحاب النصوص المعنية بهكذا أغلاط لغوية يتحملون مسؤوليتهم

آخر تعديل على الأحد, 27 أيلول/سبتمبر 2020

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :