wrapper

الأربعاء 17 غشت 2022

مختصرات :

 نعيمة بزي  |  لبنان

 

الرواية المستحدثة علامة من علامات التطور الفكري الحضاري ومحصلة من محصلات العصر الحديث ترتبط بالتغيرات الاجتماعية والسياسية . وبعد رحلة طويلة في عالم السرد يطل علينا القاص المخضرم صالح جبار خلفاوي باسلوب روائي مستحدث مستخدما نمطا جديد في سرده يظهر في فقرات الرواية اللاتتابعية والغير مترابطة تنسجم مع الوضع الحالي الظاهر في مضمون الرواية وان جاء على حساب الشكل الروائي

المعتاد .. والكاتب بموهبته الفذة واسلوبه المرن تماشى مع عصر السرعة متجها نحو الحداثة والتجديد معتمدا على فكرة واقعية من صميم الحدث ذات بعد انساني بنظرة علمية وخبرة واسعة ...ليقدم لنا رواية توما هوك الغربية المنهج ..المألوفة الاسلوب ليظهر في مضمونها مدى تأثير الحرب على الانسان والانسانية .. سأبدأ بعنوان الرواية " توما هوك " الذي يحمل الدلالة الكافية لمضمون الرواية . وكي تتضح الصورة للقارئ قدم لنا الكاتب نماذج عدة وتجارب حصلت في تلك الفترة وان كانت لا تتلاقى ومفاهيم عادات وتقاليد موروثة تخص المجتمع الشرقي عامة ..موثقا تاريخ مرحلة مر بها العراق خلال الحرب التى دمرت البشر والحجر والاسباب التى آلت اليها . حينما تقول البطلة " امي وابي تزوجا منذ وخمسة وثلاثين عاما لكنهما متفصلين " هنا يظهر انعدام الثقة والتردي الاخلاقي في المجتمع الذي ادى الى تفكك الوحدة واللحمة الوطنية ...فعند التخلي عن القيم والمبادئ والايثار والخوض في مجاهل العلاقات المشبوهة والمحرمة دينا واخلاقيا ..حتما سينمو الفساد وتعم الفوضى اللااخلاقية وينشر الخراب وتتجذر الانانية بالنفوس مما يؤدي الى التدهور الانساني والحضاري والتردي في الاخلاق . ومثالا على ذلك " استسلام الزوجة للرفيق الحزبي الذي استغل وظيفته كي يقيم علاقة محرمة مع الزوجة على مرآى صديقها اللامبالي لما يحدث " هنا يظهر الكاتب مدى التردي الاخلاقي والديني والوطتي في مجتمع ماكث فوق براكين الطغاة وتحت سلطة حكام انتهازيين .. لذا عبر الكاتب عن مجريات الاحداث في تلك الآونة عن الم اصابه في الصميم عن حاضر عاشه وعايشه مجسدا الحالة بشريحة من المجتمع كان لها النصيب الاكبر من الاضهاد والظلم وتظهر تلك الشريحة من خلال اسماء لم يختارها الكاتب عبثا بل تأكيدا على إظهار ما عانته تلك الشريحة في تلك الفترة ...ومثالا على ذلك قول احد ابطال الرواية "الماضي يطرق اجنحة تتوارث طقوسي المحنطة ...قلبي المنهك يحدثني نحن الاثنين من طينة واحدة نعيش في عالمين متوازيين يكمل احدهما الآخر ... وهذا ليس من خيال بل احلام مواطن سحقته الحرب واذلته حتى بات عاجزا مجردا من الآمال ... تبقى كلمة بحق الروائي المبدع صالح جبار خلفاوي عربون تقدير لما اتحفنا به واثرى افكارنا بتجدده المتقن مقيما جسر عبور لافاف تتلاءم ورؤية الجيل الصاعد كاشفا عن اهم الاحداث بمهارة وإتقان

 

*****

 

Pour acheter le dernier ouvrage littéraire publié par « elfaycal.com » dédié aux écrivains arabes participants:
« Les tranchants et ce qu’ils écrivent! : emprisonné dans un livre » veuillez télécharger le livre après achat , en suivant ce lien:
رابط شراء و تحميل كتاب « الفيصليون و ما يسطرون : سجنوه في كتاب! »
http://www.lulu.com/shop/écrivains-poètes-arabes/الفيصليون-و-ما-يسطرون-سجنوه-في-كتاب/ebook/product-24517400.html

رابط تصفح و تحميل الديوان الثاني للفيصل: شيء من الحب قبل زوال العالم

https://fr.calameo.com/read/006233594b458f75b1b79

*****
أرشيف صور نصوص ـ في فيديوهات ـ نشرت في صحيفة "الفيصل
archive d'affiches-articles visualisé d' "elfaycal (vidéo) liens روابط
https://www.youtube.com/watch?v=M5PgTb0L3Ew

‎ـ تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها
www.elfaycal.com
- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des 
défendeurs de la liberté d'expression et la justice cliquez sur ce 
lien: :https://www.facebook.com/khelfaoui2/
To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of 
freedom of expression and justice click on this 
link: https://www.facebook.com/khelfaoui2/
Ou vous faites un don pour aider notre continuité en allant sur le 
site : www.elfaycal.com
Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com
https://www.paypal.com/donate/?token=pqwDTCWngLxCIQVu6_VqHyE7fYwyF-rH8IwDFYS0ftIGimsEY6nhtP54l11-1AWHepi2BG&country.x=FR&locale.x=
* (الصحيفة ليست مسؤولة عن إهمال همزات القطع و الوصل و التاءات غير المنقوطة في النصوص المرسلة إليها .. أصحاب النصوص المعنية بهكذا أغلاط لغوية يتحملون

مسؤوليتهم أمام القارئ الجيد !)

آخر تعديل على الخميس, 28 تموز/يوليو 2022

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :