wrapper

التلاتاء 23 يوليو 2019

aps facebook     aps twitter

مختصرات :

*حسن عزيز النصراوي  ـ العراق

 

أليست قسمة ضيزى؟؟ 

أن تهرب من الموت إلى الموتِ 

ومن شمس إلى  نخلٍ ،  

تظن بظلها فيئ

 

 لتدخل خارج الوقتِ 

فلا جبل يعيش بكهفه بردي ،  

ولا أضغاث أحلام 

تأن لذكرها ليلا

على الآهات والكبتِ  

ولا رسم على الجدران

 لا صدى صوت الظلام  ،

  لا قيثارة النحتِ، 

ولا  جبل  ولا هور 

ولا حتى حضارة فتنة السبت

 أليست قسمة ضيزى.. ؟؟

أن تستبدل حياة الظلم بالسحت. ،

ستذبحني فلا مانع.. 

ولكن دع إبنتي تغفو،  

على دكات رهبان  ، 

 ومذبح ساعة الصمت 

و اسكت حين لا يسمع.. 

غصن زيتونٍ حزينٍ يبدو  كالمذبوح صوتي ،

 واحشر أحرفي شعرا..أرقعها..أزوقها 

لتبدو مثل مجنون و يطلق صوته كبتي 

متى نستقبل الدنيا  ؟.. ونغمر حزننا فرحا ؟ 

ونبني حوله  بيتا .. 

ليأتينا  ألف حجاج جديد  ثقفي

فيأخذه من البيتِ.. 

ونترك بعضنا حصدا ، 

إلى الطاغوت والجبتِ ،  

 أيا شعبا تناسى جرحه لعقا 

على سمّانة الدهر..

 يظنونا وما زلنا..

 كأنا نسل هاروت  ، 

مولودون ، من سحر 

ومن كره  ومن مقتِ

 تناسوا أننا قتلى ننافق ، لحظة الموت 

ونبني فوق كل الكذب كذباً

 وينبوعا من الزيتِ ، 

على أكتاف صلبان  ، 

 ونعزف في أوتار أضلعنا   ،

 ألحانا من الصمت ... 

ونبكي عند قاتلنا لنرجوه .. 

فيقتلنا،  

فيبصق بين أيدينا 

ويرمينا إلى الذل..

 سكارى لا توارينا

 قبورُ ساعة الموتِ

28/شباط/2017

ــــــــــــــ

  طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها إن كنتم من ناصري الكلمة الحرة و العدل :

: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

@elfaycalnews

instagram: journalelfaycal

ـ  أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها

www.elfaycal.com

- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des défendeurs de la liberté d'expression et la justice  cliquez sur ce lien: : https://www.facebook.com/khelfaoui2/

To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of freedom of expression and justice click on this link:  https://www.facebook.com/khelfaoui2/

Ou vous faites  un don pour aider notre continuité en allant  sur le site : www.elfaycal.com

Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com

آخر تعديل على الإثنين, 04 شباط/فبراير 2019

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :