wrapper

الأربعاء 22 ماي 2019

aps facebook     aps twitter

مختصرات :

قصة قصيرة ساخرة: جهاد مقلد ـ سوريا*

 

_إلى أين أنت مسافر ياصديقي.

_إلى لبنان

_ هل لك في معروف تعمله لله؟

 

_ ومن لايريد جزاءً من معروف! تفضل

_أرجوأن تأخذ والدي معك. حجزت له تذكرة، وهذه هويته، وسينتظرك أخي في كراج للباصات في بيروت.

بهذه الكلمات أودع الشاب الذي أظهر  خوفاً لانظير له على العجوز، وقد ادعى أنه أباه.  أودعه مع ذلك الشاب المسافر إلى لبنان بعد أن دبت الحماسة في الشاب.! طلباً للثواب.

_أمرك ياأخي، ولكن مالذي جعلك ترسله معي ولاتذهب أنت معه؟

_ لاعليك..أخي هناك سيستقبلكما فور وصولكما

فأنا لم استطع ترتيب أموري خلال هذا اليوم بالسرعة المطلوبة.

_ولكن لماذا ترسله؟

_  أخي هناك في بيروت وقدطلب احضاره فوراً

_ ومادعاه لتلك العجلة؟

_ الوالد المسكين بحاجة للعلاج وكما ترى إنه مصاب بالزهايمر ويفقد الذاكرة أحياناً وأخي يعمل هناك كطبيب في أحد المشافي

_ إذاً أعطني رقم هاتفه، وعنوانه، وأنا في الخدمة

_تفضل هذا هو العنوان ورقم الهاتف وأيضاً هذا رقمي هنا كي تطمئنني عن وصولكم بالسلامة. أشكرك جداً وسألحق بكم غداً فور أن أرتب أموري للسفر

لم يكن التعامل مع هذا الرجل المسن سهل في تلك الرحلة، ولا  يوجد حدٌ لطلباته الكثيرة.!

المهم وصل الشاب وهو يمني نفسه بكرم، وحفاوة له، ولوالده.

انتظر الشاب في الكراج طويلاً، لاأحد في الانتظار.!

اتصل بالرقم الذي أعطاه إياه ابن العجوز. صمت مطبق، لا وجود لهذا الرقم في الخدمة.

اتصل برقم الرجل الذي كلفه بتلك الخدمة، أيضاً مغلق.

سأل عن الإسم، والعنوان،  غير معروف لأحد، هذا أيضاً مجهول.!

استغرب الأمر، سأل العجوز عما يحدث. ولم يستطع أن يحصل منه سوى على طلباته المعتادة. بسكويت عصير، طعام، حَمّام...الخ الزهايمر في أقصى درجاته عنده.

حجز له وللعجوز في أحد الفنادق.. لعلَّ الغد يكون أفضل، ويصل من كلفه بتلك الأمانة. فيزيح هذا الهم عن كاهله.

وكان الغد أسوأ من سابقه.! 

أخيراًطرأت في خاطره فكرة.

فتح محفظة الرجل لعله يجد بارقة أمل تخلصه من هذا الحمل المزعج.

نعم وجد، ولكن ما لايريحه بل ما جعله يضحك حتى كاد أن ينقلب على قفاه رغم مصيبته.!

وجد قصاصة كُتب فيها لك الله ياصاحبي هذا ماكنت أنا فيه، حولته عليك، أنقل الأمانة لغيرك إذا كنت تريد أن ترتاح.

*الفكرة منقولة

ــــــــــ

طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها إن كنتم من ناصري الكلمة الحرة و العدل:

: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

@elfaycalnews

instagram: journalelfaycal

ـ  أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها

www.elfaycal.com

- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des défendeurs de la liberté d'expression et la justice  cliquez sur ce lien: : https://www.facebook.com/khelfaoui2/

To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of freedom of expression and justice click on this link:  https://www.facebook.com/khelfaoui2/

Ou vous faites  un don pour aider notre continuité en allant  sur le site : www.elfaycal.com

Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com

آخر تعديل على السبت, 02 آذار/مارس 2019

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :