wrapper

الإثنين 06 يوليو 2020

مختصرات :

رام الله - معا- (الفيصل) : أشار التقرير الصادر عن لجنة الحريات في نقابة الصحفيين الفلسطينيين بأن العام 2019 شهد 760 حالة من الانتهاكات والجرائم ضد الصحفيين من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي من بينهم 206 مصوراً و46 صحفية.

 

وأظهرت الإحصاءات الزيادة الحادة في الانتهاكات والجرائم في الربع الأخير من العام، حيث بدا واضحاً استهداف قوات الاحتلال المتعمد للصحفيين.

وبحسب البيانات فإن الانتهاك الذي حقق اعلى الأرقام كان استهداف المحتوى الإلكتروني للصحفيين الفلسطينيين حيث تم اغلاق وحجب 250 حساباً وتبع ذلك منع الصحفيين من التغطية حيث تم رصد 92 حالة.

ولم تخلُ الانتهاكات والجرائم من استخدام الأسلحة من قبل قوات الاحتلال، حيث تم رصد 78 حالة اختناق بالغاز و62 إصابة بالرصاص المغلف بالمطاط بالإضافة إلى 12 إصابة حرجة بالرصاص الحي كما ظهر تعمد قوات الاحتلال على استهداف أجساد الصحفيين حيث سجلت 58 حالة إصابة مباشرة بقنابل الصوت أو الغاز.

وفيما اعتُبرت حالة الصحفي معاذ عمارنة جريمة بشعة حيث فقد عينه خلال قيامه بعمله، ولكن الحقيقة أن معاذ كان واحداً من 4 صحفيين فقدوا أعينهم خلال هذا العام جراء إصابات تعرضوا لها خلال عملهم في العامين 2018 و2019 وهم عطية درويش وسامي مصران وأحمد اللوح.

وبخلاف الشعار العالمي "الصحافة ليست جريمة" تصر قوات الاحتلال على التعامل مع الصحفيين كمجرمين، فقد تم رصد 20 حالة اعتقال وتم تحويل 25 صحفي للمحاكم بالإضافة إلى 28 حالة احتجاز و19 استدعاءً للتحقيق.

وقد عمل فريق الرصد التابع لنقابة الصحفيين الفلسطينيين على توثيق الانتهاكات الداخلية ضد الصحفيين في الضفة الغربية وقطاع غزة.

"وظهر بأن الربع الأول من العام كان الأكثر عنفاً ضد الصحفيين في قطاع غزة وذلك بالتزامن مع ظهور حراك "بدنا نعيش" والذي قمع من قبل حماس وانعكس ذلك بشكل واضح على الصحفيين، فقد سجل الربع الأول 104 انتهاكاً من 160 انتهاكاً خلال العام 2019. وقد تضمنت الانتهاكات 43 حالة اعتقال و23 اقتحام لمنازل الصحفيين و22 استدعاءً للتحقيق و20 حالة اعتداء بالضرب والتعذيب." بحسب التقرير.

أما في الضفة الغربية، فقد انخفضت الانتهاكات ضد الصحفيين بعد تشكيل الحكومة الجديدة وذلك على خلفية وعود من رئيس الحكومة برفع مستوى الحريات الصحفية، إلا أن قرار المحكمة بحجب 49 موقعاً إلكترونياً قد رفع معدل الانتهاكات بشكل حاد في الربع الأخير من العام حيث تم رصد 53 انتهاك من أصل 94 خلال العام.

****

 روابط لتحميل الملحق الشهري العدد 14 ديسمبر 2019

https://pdf.lu/q0nV

https://www.fichier-pdf.fr/2020/01/02/----14--2019/

 https://www.fichier-pdf.fr/2020/01/02/----14--2019/">Fichier PDF ملحق الفيصل الشهري العدد14ـ ديسمبر 2019 ».pdf</a>

‎طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها لنصرة الكلمة الحرة

‎لتحميل الملحق الشهري العدد 14 ديسمبر   2019

‎و مشاركته عبر التويتر أو الرسائل القصيرة هذا الرابط الخاص:

https://pdf.lu/q0nV

‎المسنجر و البريد الإلكتروني  و واتس آب  استعملوا هذا الرابط :

https://www.fichier-pdf.fr/2020/01/02/----14--2019/

‎لمشاركته على موقع أو مدونة يجب نسخ هذا الرابط و لصقه على محرك البحث:

Pour télécharger le supplément  mensuel de "elfaycal.com" numéro 14 en 

format PDF, cliquez ou copiez lien au-dessus :

*****

‏: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

@elfaycalnews

: journalelfaycal

‎ـ  أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها

www.elfaycal.com

- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des 

défendeurs de la liberté d'expression et la justice  cliquez sur ce 

lien: :https://www.facebook.com/khelfaoui2/

To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of 

freedom of expression and justice click on this 

link: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

Ou vous faites  un don pour aider notre continuité en allant  sur le 

site : www.elfaycal.com

Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com

 

آخر تعديل على الجمعة, 10 كانون2/يناير 2020

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :