wrapper

الأحد 25 أكتوبر 2020

مختصرات :

 ـ الفيصل ـ واج

 


رام الله - أكدت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية, حنان عشراوي, يوم الأربعاء, أن مجازر "صبرا" و"شاتيلا" وغيرها من المجازر, تمثل فصلا مأساويا في التاريخ الفلسطيني, يفضح إرهاب إسرائيل وهمجيتها تجاه الشعب الفلسطيني بأسره.


ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية عن عشراوي قولها - في بيان بمناسبة الذكرى ال38 لمجزرة "صبرا" و"شاتيلا"- أن "هذه المجزرة  كما غيرها من المجازر والجرائم يجب أن لا تمر دون عقاب, فهي ليست حوادث عرضية وإنما تأتي ضمن نهج مستمر يقوم من خلاله الاحتلال بتنفيذ مخططاته القائمة على التطهير العرقي والتهجير القسري وسرقة فلسطين التاريخية".
وأكدت أنه قد "آن الأوان لحماية الشعب الفلسطيني أينما كان ووقف استباحة حياته وأرضه وممتلكاته ومقدراته وحقوقه وحرياته المشروعة, كما آن الأوان لمحاسبة ومساءلة إسرائيل, القوة القائمة بالاحتلال, على جرائمها المتعاقبة والمتصاعدة ضد الإنسانية وحقوق الإنسان".
وأشارت المسؤولة الفلسطينية إلى أن "السلام والأمن والاستقرار في المنطقة, لا يكون بإقامة علاقات طبيعية مع إسرائيل, كونها مصدر التحريض والفوضى والعنصرية, وإنما من خلال إنهاء الاحتلال الجاثم على أرضنا واحترام حقوق الشعب الفلسطيني والقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية".

 

كما شددت على أن الشعب الفلسطيني "لا ينسى شهداءه وضحاياه وسيبقى صامدا وثابتا على أرضه, وأن المجتمع الدولي بأسره مطالب اليوم وأكثر من أي وقت مضى بترسيخ مبادئه وحمايتها من النظم السلطوية والعنصرية عبر تنفيذ العدالة الأممية التي نص عليها القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة...".
وصادف اليوم الأربعاء, الذكرى ال38 لمجازر "صبرا" و"شتيلا", التي قتل خلالها مئات اللاجئين الفلسطينيين العزل في لبنان, على يد مليشيات إسرائيلية, والتي ستبقى أبد الدهر شاهدة على فظاعة المحتل الإسرائيلي ووحشية جرائمه المرتكبة بحق الشعب الفلسطيني الأعزل, أينما كان.
وبقلوب مثقلة بالألم, يستحضر الفلسطينيون ذكرى هذه المجازر , التي تفنن في تنفيذها الجيش الإسرائيلي وميلشياته, على مدار 43 ساعة من الزمن, على مرأى ومسمع من العالم, وراح ضحيتها قرابة 3500 شخص, معظمهم فلسطينيون, فيما قدر وجود مئات اللبنانيين بينهم.
***


الاحتلال الإسرائيلي هدم 3300 مسكن في الضفة الغربية خلال الأعوام الستة الماضية


رام الله - أكد وليد عساف رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في الضفة الغربية المحتلة، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي هدمت خلال الستة أعوام الماضية 3300 مسكن في المناطق المصنفة "ج" بمواقع مختلفة في الضفة الغربية غالبيتها في الأغوار.
وقال عساف، في تصريح بثته وكالة الأنباء الفلسطينية، اليوم،الخميس  إن المتابعات القانونية التي تقوم بها الهيئة لمنع الهدم ساهمت في منع هجرة أهالي هذه المناطق، مشيرا إلى أن 17 ألف مواطن يسكنون في مناطق "ج".
وأضاف أن الهيئة تقود معارك قانونية في المناطق المهددة بالإزالة والترحيل، تتم متابعتها بداية من خلال محكمة الاحتلال العليا، وبعد ذلك يتم التوجه للمحاكم الدولية، علما أنها تشترط استنفاد التحركات القانونية محليا قبل التوجه لها.
وتطرق عساف لمخططات ومشاريع الاحتلال التي عملت منذ عقود على محاولة تهجير سكان الأغوار ومنها مشروع ألون عام 1967 الذي يمنع الاعتراف بأي تجمع سكني جديد، وبالتالي كل بناء أو خط مياه أو كهرباء يقدم له إخطار بوقف البناء ثم الهدم ثم الإزالة.

****

Pour acheter le dernier ouvrage littéraire publié par « elfaycal.com » dédié aux écrivains arabes participants:
« Les tranchants et ce qu’ils écrivent! : emprisonné dans un livre » veuillez télécharger le livre après achat , en suivant ce lien:
رابط شراء و تحميل كتاب « الفيصليون و ما يسطرون : سجنوه في كتاب! »
http://www.lulu.com/shop/écrivains-poètes-arabes/الفيصليون-و-ما-يسطرون-سجنوه-في-كتاب/ebook/product-24517400.html
رابط لتصفح و تحميل الملحق الشهري العددين ـ 21/ 22 أوت ـ سبتمبر 2020
https://www.calameo.com/read/0062335949a20a9470fc4
https://www.calameo.com/books/0062335949a20a9470fc4
‎طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها لنصرة الكلمة الحرة
Pour FEUILLETER ou télécharger le supplément mensuel de "elfaycal.com" numéros 21 et 22 mois (août et septembre 2020
format PDF, cliquez ou copiez ces liens :
https://www.calameo.com/read/0062335949a20a9470fc4
https://www.calameo.com/books/0062335949a20a9470fc4

*****
‎ـ تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها
www.elfaycal.com
- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des 
défendeurs de la liberté d'expression et la justice cliquez sur ce 
lien: :https://www.facebook.com/khelfaoui2/
To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of 
freedom of expression and justice click on this 
link: https://www.facebook.com/khelfaoui2/
Ou vous faites un don pour aider notre continuité en allant sur le 
site : www.elfaycal.com
Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com
https://www.paypal.com/donate/?token=pqwDTCWngLxCIQVu6_VqHyE7fYwyF-rH8IwDFYS0ftIGimsEY6nhtP54l11-1AWHepi2BG&country.x=FR&locale.x=
* (الصحيفة ليست مسؤولة عن إهمال همزات القطع و الوصل و التاءات غير المنقوطة في النصوص المرسلة إليها .. أصحاب النصوص المعنية بهكذا أغلاط لغوية يتحملون مسؤوليتهم أمام القارئ الجيد !)

آخر تعديل على الأحد, 20 أيلول/سبتمبر 2020

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :