wrapper

السبت 16 فبراير 2019

aps facebook     aps twitter

مختصرات :

ياسر الشرقاوي ـ مصر 

المنابر جمع منبر وهو مكان وقوف الخطيب في المسجد واطلقت على كل مكان من الممكن ان يصل منه الصوت فالجريدة منبر وصفحة الفيس منبر والكتاب وجميع وسائل الاعلام تندرج تحت هذا الاسم واذا قارنا بين المنابر في العصور العربية او بقراءة سريعة للمنابر واحوالها فنجد ان العرب عرفوا المنابر منذ القدم فقد عرف العرب الخطابة والشعر والالقاء وكانت تقام اسواق العرب

فهم اهل الفصاحة والبيان ولذا نزل بلغتهم القران اعجازا وكانت تضرب المنابر في الاسواق وبعد الاسلام انتشرت المنابر وتعلقت بالمساجد خاصة واشتهر المسلمون بالخطابة وبرعوا وتفوقوا وعلى راسهم الصحابةوخلقت المنابر فرسان على مر التاريخ كانت لهم رسالة الا وهي التوحيد والخوف من الله ودفع الظلم ونشر الدين ومحاربة البدع وظهرت الصحافة في العصر الحديث فظهر فن المقال وبرع فيه فرسان وكتاب كانت لهم صولات وجولات شاركوا في تغيير الراي العام وتشكيل ثقافة اجيال منهم توفيق الحكيم وطه حسين والعقاد والكثير والكثير وغيرهم من اساتذة الصحافة الذين زلزلوا المنابر تحت ارجلهم وبعد دخول الفيس والانفتاح المعلوماتي والانبطاح الثقافي ظهرت منابر من خلال المنابر الحديثة واخذت المنابر اشكالا والوان وتخلت عن رسالتها في التاثير والتوجيه والتشكيل الى التشكيك والتنديد والتهديد والوعيد فخطيب يعرض بجاره اثناء خطبته وكاتب يعرض بزميله في المقال الذي يكتبه واخر يندد ويهدد صاحبه على صفحة الفيس وثالث يكتب عن الجنائز والوفيات وغيرهم يكتب عن اعياد الميلاد وغيرهم وغيرهم اذا هذه منابر العرب في العصر الحديث فمن اين لنا بالنهضة ومن اين لنا بالثقافة افيقوا يا امة العرب ولنعد لمنابرنا ولنحسن استخدامها ونفهم تاثيرها وقيمتها في التربيه والتوجيه لننهض من كبوتنا ونفيق من غفوتنا فما نحن فيه من ضعف فهو منا والغفلة فنحن اصحابها وليس لاحد مسئولية عنها غيرنا وقد صدق رسولنا الكريم توشك ان تتداعى عليكم الامم كما تتداعى الاكلة الى قصعتها وها نحن بالفعل عن كثرة ولكن كثرة كغثاء السيل

ـــــــــ

 الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها إن كنتم من ناصري الكلمة الحرة و العدل:

: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

@elfaycalnews

instagram: journalelfaycal

ـ  أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها

www.elfaycal.com

- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des défendeurs de la liberté d'expression et la justice  cliquez sur ce lien: : https://www.facebook.com/khelfaoui2/

To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of freedom of expression and justice click on this link:  https://www.facebook.com/khelfaoui2/

Ou vous faites  un don pour aider notre continuité en allant  sur le site : www.elfaycal.com

Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com

آخر تعديل على الأربعاء, 16 كانون2/يناير 2019

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :