wrapper

الأحد 19 سبتمبر 2021

مختصرات :

ـ الفيصل | واج :


رام الله - حذرت وزارة الخارجية والمغتربين في السلطة الفلسطينية, يوم الأحد, من أن تصعيد إسرائيل في الأراضي الفلسطينية "يقوض أية فرصة لإقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة".


جاء ذلك تعقيبا على تقرير صدر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) في الأراضي الفلسطينية الذي أكد أن السلطات الإسرائيلية هدمت 31 مبنى فلسطينيا في الضفة الغربية وشرق القدس خلال الأسبوعين الماضيين.
وذكر التقرير -الذي نشر يوم السبت-, أن عمليات الهدم التي تمت بحجة الافتقار إلى رخص البناء, "أدت إلى تهجير 32 شخصا من بينهم 14 طفلا وإلحاق الضرر بنحو 680 آخرين".
وقال الخارجية الفلسطينية في بيان, إن الأراضي الفلسطينية "شهدت منذ تولي الحكومة الإسرائيلية الحالية في يونيو الماضي تصعيدا خطيرا في الأوضاع نتيجة تعدد أشكال العدوان على الشعب الفلسطيني, وتفاقم حدة الانتهاكات التي ارتكبتها القوات الإسرائيلية وجماعات المستوطنين المسلحة".
وحمل البيان رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت, المسؤولية الكاملة والمباشرة عن تلك "الجرائم" المتواصلة ضد الفلسطينيين وأرضهم ومنازلهم ومقدساتهم, ومقومات وجودهم.
واعتبر,  أن التصعيد الإسرائيلي الخطير ,"دعوة صريحة"لدوامة العنف والاستنزاف ومحاولة لاستبدال الطابع السياسي للصراع بمفاهيم النزاع الديني على أرض مختلف عليها".
وأشار إلى أن الوزارة تتابع التصعيد ضد الفلسطينيين على مستوى الأمم المتحدة ومجالسها ومؤسساتها المحكمة الجنائية الدولية و مجلس حقوق الإنسان, وعلى مستوى العلاقات الثنائية مع دول العالم وقادتها.
وقال, إن مواقف الدول التي تدعي الحرص على مبدأ حل الدولتين ووقف مصادرة الأراضي والاستيطان, باتت لا تغني ولا تسمن من جوع, ما دامت لا تقترن بآلية واضحة لتنفيذها وتطبيقها على الأرض".
وأشار البيان إلى أن الوزارة تلحظ "تخاذلا واضحا من قبل المجتمع الدولي في تحمل مسؤولياته والوفاء بالتزاماته القانونية والاخلاقية يرتقي لمستوى التواطؤ مع تلك الجرائم عبر إغلاق أبواب المساءلة والمحاسبة , والعقاب لإسرائيل وقادتها".
وكان التقرير الأممي رصد قتل قوات الجيش الإسرائيلي خلال الاسبوعين الماضيين خمسة فلسطينيين خلال عمليات بحث واعتقال في الضفة الغربية, مشيرا إلى أن 55 فلسطينيا قتلوا برصاص القوات الإسرائيلية خلال هذا العام جميعهم بالذخيرة الحية.
و أوضح أن 6 فلسطينيين على الأقل أصيبوا من قبل المستوطنين من بينهم فتى يبلغ (15 عاما) في الضفة الغربية, كما اتلف أو سرق ما لا يقل عن 30 شجرة وشتلة زيتون يملكها فلسطينيون.
وكانت مصادر طبية فلسطينية, قد أعلنت عن إصابة شاب فلسطيني الليلة الماضية برصاص قوات الجيش الإسرائيلي خلال اقتحامها قرية "حوسان" غرب مدينة "بيت لحم" جنوب الضفة الغربية.
وعادة ما تندلع مواجهات بين قوات الجيش الإسرائيلي والشبان الفلسطينيين في مدن الضفة الغربية على إثر حملات الاعتقال التي تنفذها.
من جهة أخرى, حطم مستوطنون الليلة الماضية تسع مركبات للفلسطينيين في مدينة الخليل, حسبما أفادت مصادر أمنية فلسطينية.

 

*****

Pour acheter le dernier ouvrage littéraire publié par « elfaycal.com » dédié aux écrivains arabes participants:
« Les tranchants et ce qu’ils écrivent! : emprisonné dans un livre » veuillez télécharger le livre après achat , en suivant ce lien:
رابط شراء و تحميل كتاب « الفيصليون و ما يسطرون : سجنوه في كتاب! »
http://www.lulu.com/shop/écrivains-poètes-arabes/الفيصليون-و-ما-يسطرون-سجنوه-في-كتاب/ebook/product-24517400.html
رابط لتصفح و تحميل الملحق الشهري العددين ـ 29/ 30 أفريل ـ ماي 2021 ـ
https://fr.calameo.com/read/006233594eba57a00a174

‎طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها لنصرة الكلمة الحرة
Pour FEUILLETER ou télécharger le supplément mensuel de "elfaycal.com" numéros 29 et 30 mois (avril et mai 2021)
format PDF, cliquez ou copiez ces liens :
https://fr.calameo.com/read/006233594eba57a00a174
*****
أرشيف صور نصوص ـ في فيديوهات ـ نشرت في صحيفة "الفيصل
archive d'affiches-articles visualisé d' "elfaycal (vidéo) liens روابط
https://www.youtube.com/watch?v=LTuxqpDqnds

‎ـ تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها
www.elfaycal.com
- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des 
défendeurs de la liberté d'expression et la justice cliquez sur ce 
lien: :https://www.facebook.com/khelfaoui2/
To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of 
freedom of expression and justice click on this 
link: https://www.facebook.com/khelfaoui2/
Ou vous faites un don pour aider notre continuité en allant sur le 
site : www.elfaycal.com
Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com
https://www.paypal.com/donate/?token=pqwDTCWngLxCIQVu6_VqHyE7fYwyF-rH8IwDFYS0ftIGimsEY6nhtP54l11-1AWHepi2BG&country.x=FR&locale.x=
* (الصحيفة ليست مسؤولة عن إهمال همزات القطع و الوصل و التاءات غير المنقوطة في النصوص المرسلة إليها .. أصحاب النصوص المعنية بهكذا أغلاط لغوية يتحملون

مسؤوليتهم أمام القارئ الجيد !)

 

آخر تعديل على الإثنين, 30 آب/أغسطس 2021

وسائط

أعمدة الفيصل

  • Prev

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :