wrapper

الإثنين 26 فبراير 2024

مختصرات :

فريدة توفيق الجوهري لبنان.

 

ما زلت أبحث عنّي
عن ذاتي
عن ظلّي القابع في فجوات الوقت
أبحث عن صوتي المتغافي
القابعِ في أعماق الصمت
أبحثُ عن وجهي بمرٱتي


بين حروف النعت
أبحث عن كفٍّ أرفعهُ
بوجه الظلم
ووجه الجوع
ووجه القمع

(وكأني عن طوري خرجت)...

أبحثُ تائهة عن وطنٍ
عن أرضٍ...يخشاها الموت...
فأنا العربيُّ وقد ملّت أقلامي أتعاب النحت
أطلقت شراعي للأعلى
لكنّ الزمن المسحوق بأيادي الغدر
قيّدني
كمَّ فمي
مزّق أشرعة الأحلام
سرق الضوء
وسرق الشمس
سرق التاريخ العربيّ
وأراني كبوت

ضائعة أبحثُ عن ذاتي
عن ذات تغرفُ من ذاتي
إشعاعا يردم غصّاتي
لكنّي غفوت
مازلتُ الصمت الغافي بقيود النوم غُللت
فانا العربيّ المحكوم بكان وكنت
هيهات لعلّ و ليتْ
أبحث عن وطن في وطني
عن زمن في زمن يأكله العتْ
فأنا العاشقةُ المجنونه
أوجاعي لا تعرفُ كبتْ

أبحث عن تاريخ يصحو
يحفظ ماء الوجه
يخلع عن كتفيه رداء الجل وثوب الخنت
يتقيأُ طعم الصبر
وطعم القهر
ويبصق ما العنت
ابحث عن تاريخ ياتي
يُحسن وعدي
يحفظ عهدي
أتركه إرثا من بعدي
أجعله هرما للٱتي
كي أدفن فيه معاناتي
أردم أوجاعي وشتاتي
وٱه الخوف
وصمت المقت

(أتراني جننت...
أم أني الإصبع فوق الجرح وضعت )

يا وطني الضائع تحت رمال العفنِ
وخلف جدار المحنِ
وقيود التشريع والسنن
هلا استيقظت

وأدور أفتّشُ عن غضبي
عن وجهي المتهالك يجثو بين أيادي الغرب
يعنو تحت سياط الضرب
وخلف كفوف الربتْ
أبحث عن وجعٍ يكفيني دهرا
كي أركلَ عهر الساسةِ
أكتمُ أنفاس الباعةِ
وأغير وجه الساعة فيذوب الوقت

ما زلت أبحثُ عن ذاتي
كي اوقد نيران الثورة
فوق رفاتي
أحيا مماتي
أخرج من جسدي ،مأساتي
من حيث دفنت

 

 

 

****

 

 

 

 *مختصرات صحيفة | الفيصل | باريس لمختارات من منشورات الأشهر الأخيرة ـ 2023
* 2023
Aperçu de dernières publications du journal « elfaycal.com » Paris , en ces derniers mois. 2023

https://youtu.be/dn8CF2Qd_eo
Pour acheter le dernier ouvrage littéraire publié par « elfaycal.com » dédié aux écrivains arabes participants:
« Les tranchants et ce qu’ils écrivent! : emprisonné dans un livre » veuillez télécharger le livre après achat , en suivant ce lien:
رابط شراء و تحميل كتاب « الفيصليون و ما يسطرون : سجنوه في كتاب! »
http://www.lulu.com/shop/écrivains-poètes-arabes/الفيصليون-و-ما-يسطرون-سجنوه-في-كتاب/ebook/product-24517400.html

رابط تصفح و تحميل الديوان الثاني للفيصل: شيء من الحب قبل زوال العالم

https://fr.calameo.com/read/006233594b458f75b1b79

*****
أرشيف صور نصوص ـ في فيديوهات ـ نشرت في صحيفة "الفيصل
archive d'affiches-articles visualisé d' "elfaycal (vidéo) liens روابط
https://youtu.be/zINuvMAPlbQ
https://youtu.be/dT4j8KRYk7Q

https://www.youtube.com/watch?v=M5PgTb0L3Ew

‎ـ تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها
www.elfaycal.com
- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des 
défendeurs de la liberté d'expression et la justice cliquez sur ce 
lien: :https://www.facebook.com/khelfaoui2/
To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of 
freedom of expression and justice click on this 
link: https://www.facebook.com/khelfaoui2/
Ou vous faites un don pour aider notre continuité en allant sur le 
site : www.elfaycal.com
Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com
https://www.paypal.com/donate/?token=pqwDTCWngLxCIQVu6_VqHyE7fYwyF-rH8IwDFYS0ftIGimsEY6nhtP54l11-1AWHepi2BG&country.x=FR&locale.x=
* (الصحيفة ليست مسؤولة عن إهمال همزات القطع و الوصل و التاءات غير المنقوطة في النصوص المرسلة إليها .. أصحاب النصوص المعنية بهكذا أغلاط لغوية يتحملون

مسؤوليتهم أمام القارئ الجيد !)

وسائط

أعمدة الفيصل

  • Prev
19 تشرين1/أكتوير 2023

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :