wrapper

التلاتاء 23 يوليو 2019

aps facebook     aps twitter

مختصرات :

سخرية الفيصل

زيفُ الحضارةِ اللبنانية وكذبةُ الأخوةِ الإنسانيةِ

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

 

يتشدقون في كل مكانٍ عن العدالة الاجتماعية، وعن المساواة والعدل، وعن تكافؤ الفرص والعدالة في التوزيع، وعن الأخوة الإنسانية والشراكة المجتمعية، وعن حق الإنسان عامةً، بغض النظر عن دينه ومذهبه، وجنسه وجنسيته، ولونه وشكله، واسمه ومظهره،

إقرأ المزيد...

شعب لا يُقهر و لا يهزم!

ـ رأي بقلم: عبد حامد | السعودية

 

نعود من جديد، وبكل إعجاب وتقدير لشعب المليون ونصف مليون شهيد، يرغمنا على العودة إليه ،لمواقفه النبيلة، وسيرته الناصعة البياض ، وقوة تشبثه بذات السمات البطولية المذهلة التي تميز بها ،وأنتزع حريته من أعتى القوى الاستعمارية التي عقدت العزم على مسح تراثه وتاريخه المشرف وهويته،

إقرأ المزيد...

زفراتُ عربيٍ غاضبٍ في مقهى بيروتيٍ صاخبٍ

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

 

قال لي صديقي العربي وهو يرتشف معي فنجان قهوةٍ في مساء يومٍ من ليالي بيروت الحارة، قبل أن يغادرها إلى بلاده عائداً، هل يتسع صدرك لي لبعض الكلمات عن القضية الفلسطينية، فقد تكون زفراتٌ غاضبة أو خلجات قلبٍ حزينةٍ، أو هي آمالٌ مكبوتةٌ وآهاتٌ في النفس مسكونةٌ،

إقرأ المزيد...

طلاقُ العصرِ يفوقُ صفقةَ العصرِ

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

 

تزامنت ورشة المنامة الاقتصادية التي سبقت الإعلان الرسمي عن صفقة القرن، ومهدت الطريق لها، مع خبرٍ اجتماعي صاخبٍ أخذ صفةً رأسمالية، وتقدم في بورصات المال على أرصدة ورشة المنامة، وقد يبقى لأيامٍ طويلة يتصدر نشرات الأخبار الاقتصادية والاجتماعية في آنٍ، فقد كان الخبر ولا زال لافتاً للأنظار ومسترعياً للانتباه، وذلك بالنظر إلى القيمة المالية التي صاحبته،

إقرأ المزيد...

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :