wrapper

الأربعاء 17 أبريل 2024

مختصرات :

سخرية الفيصل

المغرب الأقصى: عائلة الصحفي « عمر الراضي » توجه نداءا للرأي العام حول معاناة الإبن السجين

ـ الفيصل | واج:

 


الرباط - وجه والدا الصحفي الاستقصائي المغربي عمر الراضي, المعتقل والمدان بست سنوات سجنا نافذا, بيانا إلى الراي العام المغربي والدولي, أبرزا فيه معاناة ابنهما في السجن, الذي أصبح محروما فيه من أبسط حقوقه وعلى رأسها الحق في العلاج, وأشارا إلى أن كل المعطيات تؤكد أن "عمر الراضي يعاقب مرتين, مرة من المحكمة ومرة من جهة غير قضائية".

إقرأ المزيد...

القضية الفلسطينية: الحربُ الدولية على النكبة سياسةٌ مقصودةٌ وأهدافٌ معلومةٌ

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي


كأنه لا تكفيهم النكبة التي أصابت الشعب الفلسطيني، وما لحق به من شتاتٍ وضياعٍ ولجوءٍ وفقدٍ وحرمانٍ، وما نزل به من المحن والابتلاءات والحروب والكوارث، ولا يعنيهم الظلم الفادح البَيِّن المبين الذي وقع عليه والعدوان الذي يمارسه العدو الصهيوني ضده كل يومٍ، وعمليات القتل والإعدام والاعتقال والمصادرة والتضييق والحصار والعقاب الجماعي، وغيرها من الممارسات العدوانية العنصرية البغيضة التي يمارسها ومستوطنوه ضد الفلسطينيين في عموم وطنهم المحتل، وضد مقدساتهم وحرماتهم وقبورهم وتاريخهم وتراثهم وحضارتهم، وكأن الفلسطينيين ليسوا شعباً ولا ينتمون إلى أمةٍ، وليسوا بشراً ولا يستحقون العيش الكريم شأنهم شأن غيرهم من الأمم والشعوب التي تنعم بالحرية وترفل بالعافية وتتمتع بالاستقلال.

إقرأ المزيد...

تجَّارُ الجَمالِ الزَّائِف / Les faux marchands de beauté/ Fake Beauty Merchants

علي الجنابي 




 الى/ طبيبُ تَجميلِ النِّساء بلا تَّحية..
  كيفَ يرتضي جرّاحٌ ذو طبِّ مُعتَبرٍ لذاته أن تكونَ بلا ذوقٍ وبلا أدب، وأن تسقطَ ذاتُهُ في جُبٍّ مَجٍّ  بلا وازعٍ ولا مبررٍ ولا سبب.
أما علمَ أنَّ العلمَ نورٌ، وأنَّ درجةَ الطبِّ أتت ضمن أعلى رُتب، وأنَّ تخصصَ الطبَّ ذو سقفٍ عالٍ لا ينالُهُ كلُّ مَن دَّبَ فَهَبَّ وطلب.
ورُغمَ أنَّ طالبَ الطبِّ جاهدَ لينالَ شهادةً مُعتبرةَ اللقب، بيدَ أنّ منهم مَن إنتكسَ على رأسهِ فإرتكسَ ليجَعلَ رأسَ شهادتهِ هو الذَّنب،

إقرأ المزيد...

معزوفات سولو للأول من نيسان

فازع دراوشة| فلسطين


كنت ببدايات الابتدائية يوم سمعت بقصة كذبة الأول من نيسان وكان الناس يهتمون بها اهتماما لافتا ويحيكون من ماتع الأكاذيب ما قد يصدقه المرء إلى فترة غير قصيرة من الدقائق حتى يكتشف الملعوب، ورويت الكثير من القصص عن أسلاب ربط الأكاذيب بأول نيسان ولم أقع على قصة يقنعني ما تقدمه من أسباب، ووصلنا لزمن صار فيه الكذب نهجا لدى الفسدة، ووصلنا لزمن صار فيه الكذب فجّا يسهل كشفه، ووصلنا لزمن صار فيه الكاذبون محميين من فسدة اوغاد

إقرأ المزيد...

أعمدة الفيصل

  • Prev
19 تشرين1/أكتوير 2023

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :