wrapper

الإثنين 13 يوليو 2020

مختصرات :

سخرية الفيصل

مطبات قانون الانتخابات الجديد نظرة لما بعد الإنتخاب

ـ خالد عبد الكريم | العراق

 

إن ثورة أكتوبر وضغط الجماهير الشعبية استطاعَت كسر حاجز العجز الإصلاحي لمجلس النواب العراقي ، و بدأت بالفعل انتقالة حقيقية ولأول مرة منذُ 16 عام تم سماع صوت الشعب ! وهذا إنجاز كبير يسجل بعهد العراق الجديد. ولكن قانون الإنتخابات الذي صوت عليه البرلمان بإسم الشعب لم يكن خالي من (المطبات والعقبات والغموض)

إقرأ المزيد...

نتنياهو يسترضي الأحزاب ويسترضي الأقطاب

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي           

 

منذ أن شكل بنيامين نتنياهو حكومته الحالية التي مازال يسير أعمالها للمرة الثانية، انتظاراً لنتائج الانتخابات المعادة للمرة الثالثة، على أمل أن ينجح في الحصول وائتلافه اليميني على أغلبية في الكنيست الإسرائيلي تتجاوز عتبة ألــــ 61 عضواً، تؤهله لتشكيل حكومةٍ جديدةٍ يكون رئيسها المحصن من الملاحقة القضائية، والموعود بحصانةٍ برلمانية أو عفوٍ رئاسي ينقذه من مآزقه، ويحميه من هول ما ينتظره في حال لم ينجح في تشكيل حكومةٍ جديدةٍ برئاسته هو شخصياً، وليس برئاسة أحد من حزبه غيره، ولا ائتلافاً مع أحزابٍ أخرى تقاسمه السلطة، وتتناوب معه في رئاسة الحكومة، أو تفرض عليه شروطاً قاسية أقلها أن يكون ثانياً في رئاستها لا أول فيها، بما يفقده الآمال التي يتطلع إليها والأهداف التي يرجوها من منصبه الأول في الحكومة.

إقرأ المزيد...

ليبيا:هل هي نهاية المؤامرة!

ـ رأي بقلم:  ياسر خليل الشرقاوي ـ مصر  

 

تمر منطقة الشرق الاوسط هذه الفترة والمنطقة العربية بالعديد من الازمات والسيناريوهات المتداخلة والتي تحركها دول غربية وغيرها والعالم اجمع بين صامت وساكن او خانع الولايات المتحدة الامريكية وايران وتطلعاتها وتركيا واحلام اليقظة التي تراود الرئيس اردوغان من تكوين امبراطورية عثمانية مترامية

إقرأ المزيد...

رأي مواطن عربي : من تظن نفسكَ .. يا أردوغان؟!

ـ مساهمة من القارئ: محمد الصليبي ـ سوريا

 

* (كل الآراء لا تلزم إلا أصحابها و لا تعني هيئة التحرير في شيء !)

من تظن نفسكَ يا أردوغان هل أنتَ من البشر أم إنكَ ثعلب ماكر في صورة إنسان..تدعي المروءة وأنتَ للحماقة عنوان...بات العالم بأسره يعلم بأنكَ مجرم

إقرأ المزيد...

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :