wrapper

الخميس 13 غشت 2020

مختصرات :

عبد حامد | السعودية

 

مرة أخرى ،سطر أبناء شعبنا اللبناني الأبي موقفا مشرفا آخرا بأجهاضه كل محاولات الأطراف التي نزلت إلى الشارع وهي تردد شعارات طائفية ومذهبية ،بغيضة ومقيتة ،لم يخرج الشعب إلا لقمعها، واجتثاثها والخلاص منها بعد أن عاثت بالوطن خرابا ودمارا،

حقا لقد تعامل بكل حكمة ،ورقي ودهاء معهم ونجح في الحفاظ على وحدته وقوة تماسكه ،وتلاحمه وسلمية وانضباط حراكه،هذا هو موقف ودور ومكانة الشعب اللبناني الذي عرفه العرب والعالم،عاد من جديد ليمارس ذات الدور الريادي المتقدم في الساحه الإقليمية والدولية ،وبذلك عزز الأمل بولادة مستقبل زاهر للبنان وأمته.وعمت الفرحة الشارع العربي برمته بعد أن فرض الشعب كلمته ومكانته وبات هو المرجع الوحيد وليس هذا الطرف أو ذاك سواء كان تابع لهذه الدولة الأقليمية أو تلك،أن السياسي الناجح اليوم هو من يدرك هذا الواقع المتغير على الأرض ويتفاعل معه بكل أيجابية وانفتاح.لبنان اليوم بعد انطلاق الحراك ليس كما كان قبله،لقد ولى زمن الطائفية والمذهبية وفرض إرادة أي تكتل وحزب على لبنان مهما كان ومن أي جهة أتى.نعم لقد تغيرت الصورة السوداء في لبنان حين كانت بعض القوى فيه تستمد المساندة والدعم من أطراف خارجية،وباتت الصورة فيه اليوم ناصعة البياض جميلة ،زاهية ولامعة،بات الشعب في الداخل اليوم يستمد المساندة والمعاضدة من أبنائه في الخارج ،ومن أنصار الشعوب والحرية والعدل والإنصاف والمساواة في كل بقاع الأرض.هذه الصوره المشرقه، الجميله، الجذابه الزاهيه ،حتما سنجد مثلا لها في بقية مجتمعاتنا العربيه،وهي السبيل الوحيد أمامنا لإنتزاع حقوقنا وحرياتنا المصادرة،هذا العهد لا نقول بات قريبا منا، بل أشرق وأزف ،وبات واقعا ملموسا في بيروت وبغداد والجزائر والسودان الشقيق

****

طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها إن كنتم من ناصر ي الكلمة الحرة و العدل

لتحميل الملحق الشهري العدد 12 أكتوبر  2019

و مشاركته عبر التويتر أو الرسائل القصيرة هذا الرابط الخاص:

https://pdf.lu/q9EY

المسنجر و البريد الإلكتروني  و واتس آب  استعملوا هذا الرابط :

https://www.fichier-pdf.fr/2019/11/09/----12--2019/

لمشاركته على موقع أو مدونة يجب نسخ هذا الرابط و لصقه على محرك البحث:

<a href="https://www.fichier-pdf.fr/2019/11/09/----12--2019/">Fichier PDF ملحق الفيصل الشهري  العدد12ـ أكتوبر 2019.pdf</a>

Pour télécharger le supplément  mensuel de "elfaycal.com" numéro 12 en format PDF, cliquez ou copiez lien au-dessus :

: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

@elfaycalnews

: journalelfaycal

ـ  أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها

www.elfaycal.com

- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des défendeurs de la liberté d'expression et la justice  cliquez sur ce lien: :https://www.facebook.com/khelfaoui2/

To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of freedom of expression and justice click on this link: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

Ou vous faites  un don pour aider notre continuité en allant  sur le site : www.elfaycal.com

Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com

آخر تعديل على الجمعة, 06 كانون1/ديسمبر 2019

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :