wrapper

الأربعاء 27 ماي 2020

مختصرات :

 ـ الفيصل ـ وكالة الأنباء الجزائرية



- تم تسجيل 132 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في الجزائر ليرتفع العدد الاجمالي الى 716 حالة مؤكدة, فيما تم تسجيل تسع (9)  وفيات جديدة ليرتفع العدد الى 44 حالة وفاة, حسب ما كشف عنه اليوم الثلاثاء الناطق الرسمي للجنة رصد ومتابعة فيروس كورونا, البروفيسور جمال فورار.


أوضح البروفيسور فورار, خلال لقاء صحفي يومي مخصص لتطور الجائحة, أن من بين  حالات الوفاة سجلت أربع (4) حالات بولاية البليدة كلهم رجال أعمارهم على التولي 32 و56 و72 و73 سنة في حين أن الوفيات الأخرى تم تسجيلها في سطيف(حالتان) وبرج بوعريريج (حالة واحدة) ووهران (حالة واحدة) وتيبازة (حالة واحدة)".
وأوضح أن الحالات 716 المؤكدة متواجدة عبر 39 ولاية, منها 12 سجلت ما بين حالة واحدة و ثلاث حالات مضيفا أن "حالات الوفاة سجلت في 14 ولاية".
بخصوص عدد الأشخاص الذين تمتاثلوا للشفاء أشار البروفيسور فورار أن عددهم 46 شخصا.
وكشف أن معهد باستور الجزائر أجرى الى غاية اليوم 3228 اختبارا للكشف عن الفيروس منها 2512 (78في المائة) كان سلبيا.
ودعا نفس المسؤول المواطنين إلى ضرورة "احترام توصيات الخبراء المتعلقة بقواعد النظافة الشخصية والبيئية, بالإضافة إلى شروط الحجر الصحي لتفادي أي عدوى بفيروس كورونا"


كورونا: الشروع في إجلاء الجزائريين العالقين في تركيا في غضون يومين أو ثلاثة أيام


أعلن رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يوم الثلاثاء عن الشروع في إجلاء المواطنين الجزائريين العالقين في تركيا في غضون يومين أو ثلاثة أيام.
وصرح السيد تبون في لقاء صحفي مع وسائل اعلام وطنية بث على التلفزيون العمومي قائلا "يومان أو ثلاث و نبدأ في إجلاء المواطنين تدريجيا ريثما يتم تفريغ أماكن الحجر".
وسيقتصر هذا الإجراء في البداية على العائلات في حين يتم التدقيق في هوية كل الأشخاص المتبقين, يضيف السيد تبون.
وبهذا الخصوص, ذكر الرئيس بأن الجزائر نظمت عمليات إجلاء من تركيا في 20 و21 مارس الجاري تم على إثرها نقل 1.800 مواطن عن طريق شركتي الخطوط الجوية الجزائرية و التركية "بالرغم من الغلق الجوي".ويتعلق الأمر بالمواطنين الذين أثبتوا تذاكر سفر صالحة.
غير أن عملية الاجلاء تبعتها مطالبة أعداد أخرى من الجزائريين ب"حقهم" في الإجلاء من تركيا  ليرتفع عددهم تدريجيا إلى 1.850 شخص, حسب الشروحات التي قدمها الرئيس.
وهنا أكد السيد تبون بأن الكثير من هؤلاء قدم تذاكر سفر غير صالحة وبعضهم لا يمتلك أساسا تذكرة كما أن من بينهم من لا يمتلك جواز سفر. وشدد في هذا الإطار على أن "الدولة لن تفرط في أي جزائري, لكن سنمشي بنظام ولن نسمح بتسلل أي شخص".
وإجمالا قامت الجزائر بنقل اكثر من 8.000 جزائري إلى البلاد في إطار عمليات الاجلاء من مختلف دول العالم, حسبما صرح به الرئيس تبون.

****

روابط لتحميل الملحق الشهري العدد 16 فيفري 2020
https://pdf.lu/3Rba
https://www.fichier-pdf.fr/2020/03/17/------16--2020/
‎طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها لنصرة الكلمة الحرة
‎لتحميل الملحق الشهري العدد 16 فيفري 2020
‎و مشاركته عبر التويتر أو الرسائل القصيرة هذا الرابط الخاص:
https://pdf.lu/4AJK
‎المسنجر و البريد الإلكتروني و واتس آب استعملوا هذا الرابط :
Fichier PDF ‎⁨ « ملحق الفيصل الشهري العد16فيفري 2020 »⁩.pdf
‎لمشاركته على موقع أو مدونة يجب نسخ هذا الرابط و لصقه على محرك البحث:
Pour télécharger le supplément mensuel de "elfaycal.com" numéro 16 en 
format PDF, cliquez ou copiez lien au-dessus :
*****
‏: https://www.facebook.com/khelfaoui2/
@elfaycalnews
: journalelfaycal
‎ـ أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها
www.elfaycal.com
- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des 
défendeurs de la liberté d'expression et la justice cliquez sur ce 
lien: :https://www.facebook.com/khelfaoui2/
To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of 
freedom of expression and justice click on this 
link: https://www.facebook.com/khelfaoui2/
Ou vous faites un don pour aider notre continuité en allant sur le 
site : www.elfaycal.com
Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com

آخر تعديل على الأربعاء, 01 نيسان/أبريل 2020

وسائط

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :