wrapper

الجمعة 15 نونبر 2019

مختصرات :

أعمدة الفيصل

كلّ الرّجال واحد.. كلّ النّساء واحدة

ـ فراس حج محمد ـ فلسطين 

 

الحالة الأولى:

كل واحد يبدو على الهيأة ذاتها، هي هي، لا تتغير منذ وجد أول رجل، ووجدت أول امرأة، وتكوّن بينهما أول احتراق في مرجل الشهوة الطازجة. يتعريان، يشتعلان، ويطفئان النّار بالماء. وهذا كل شيء، إنه ليس كل شيء، هذا عنوان عام، وثمة تفاصيل أخرى.

إقرأ المزيد...

نتنياهو يتمنى نهايةَ رابين لا خاتمةَ أولمرت

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

 

لن يقدم بنيامين نتنياهو على الانتحار، ولن يضع بنفسه وبقرارٍ شخصي منه حداً لحياته ونهايةً لمسيرته، فهو أجبن من أن يواجه الموت بشجاعة، أو أن يُقبل على القتل بجسارة، أو أن يواجه خاتمته بنبلٍ ورجولة، تماماً مثل كثير من القادة والزعماء أمثاله، الذين قرروا إنهاء حياتهم بأيديهم، والفرار من خاتمةٍ تؤذيهم، والحفاظ على ما تبقى من سيرةٍ حسنة لهم بين مواطنيهم، إلا أن نتنياهو ليس مثلهم، فهو عاجزٌ عن مواجهة مصيره، ويتمنى لو أن الأرض تنشق وتبتلعه، أو أن طاقيةً أسطوريةً تخفيه أو قدراً ينجيه، فهو يخشى الوقوف في قفص الاتهام، في المحكمة وأمام هيئة القضاة، لأنه يعرف ما اقترف ويدرك ما ارتكب، وله خبرة جيدة في معرفة الأحكام الشبيهة بحالته، وأمامه سوابق كثيرة في رؤساء الكيان والحكومة أمثاله.

إقرأ المزيد...

ستراسبورغ : الذكرى الـ 58  تخليدا لضحايا مجازر الثلاثاء الأسود بباريس يوم 17 أكتوبر 1961

ـ الفيصل ـ ستراسبورغ:

 

نظم أبناء الجالية الجزائرية في عاصمة البرلمان الأوربي بمنطقة الآلزاس الفرنسية بستراسبورغ, بحضور نائب القنصل العام لقنصلية الجزائر بستراسبورغ بمعية السلطات المحلية للبلدية وبعض رجال الثورة التحريرية المظفرة من فيدرالية فرنسا وممثلي المجتمع المدني ورؤساء الجميعات الفاعلة النشاطة وشخصيات وأعيان


,أمسية تذكر وترحم في وقفة تاريخية لإحياء الذكرى السنوية الـ 58 لمذبحة باريس الشهيرة بنهر " السين" من على جسر سان ميشيل في باريس، التي أرتكبتها الشرطة الفرنسية ضد المهاجرين الجزائريين المقيمين بباريس أو المقيمين لاسيما من منطقة نانتير, الذين نزلوا إلى الشوارع رفضا لقرار حظر التجول وللمطالبة بإستقلال البلاد.

وبساحة 17 أكتوبر 1961 بستراسبورغ تجمع حشد من أبناء المهاجرين والجالية الجزائرية، على جسر الراين، تخليدا لذكرى المئات من الجزائريين الذين قتلوا ظلما في 17 أكتوبر 1961، في مذبحة رهيبة دون رحمة ولا شفقة حيث راحوا ضحيتها على يد الشرطة الفرنسية لا لشيء إلا لكونهم تظاهروا سلميا رفضا للظلم والإضطهاد.

هذا وتوافد الحضور الساعة الخامسة موعد الوقفة أفتتح الحفل بكلمة ترحيبة تلتها فقرة تدخلات لإبراز الحدث وأهميته القسوة والتذكير به للتاريخ عامة وللأجيالنا خاصة ثم دقيقة صمت ترحم على الضحايا وجميع موتانا، ثم وضع إكليل من الزهور ورمي الورود بالنهر. كما نظم معرض صور عرض بفضاء الساحة مخلدا للأحداث بمجموعة من الصور والوثائق و مقالات الجرائد والمجلات وعناوين الكتب والأفلام تحاكي مجازر 17 أكتوبر1961 .

للتكير:

إن شرارة الأحداث تعود إلى الخامس من أكتوبر1961 عندما أصدر المحافظ موريس بابون قرار بحظر تجوال الجزائريين من الساعة الثامنة مساء وحتى الخامسة والنصف صباحا، والذي إعتبره المهاجرون الجزائريون وقتها الحظرعنصريا وتعسفيا و  قرار جائر.

علما أن أحداث 17 أكتوبر 1961، التي شهدت مظاهرات الجزائريين السلمية التي قاربت 60.000 ألف شخص رجال ونساء وأطفال, إستجابة لنداء فيدرالية جبهة التحرير الوطنية والتي حولها البوليس الفرنسي إلى مجزرة شنيعة ستظل وصمة عار في جبين فرنسا، ورميهم بالنهر حتى طفت جثثهم على سطحه, مظاهرات تم قمعها بإراقة الدماء, ما أدى إلى قتل حوالي 300 سخص منهم، وجرح حوالي 7.000 الاف, كما أن الشرطة إعتقلت وتوقيف 12520 ألف شخص, وأحتجزتهم في مراكز الشرطة وفي محتشدات أنشأتها لهم في كل من قصر الرياضات في باريس وقصر المعارض، وتعرضوا هناك للإستجواب والإستنطاقات التعسفية بالإهانة والضرب المبرح والتعذيب المفضي للموت. مما أدخل العديد في إضراب على الطعام لمدة 21 يوم, وطرد 34.614 و ترحيل 21.619 شخص, تاريخ لا ينسى والذي بات يمثل من كل سنة اليوم الوطني للهجرة تخليدا لتلك الأحداث الراسخة على صفحات التاريخ الجزائري وسجلات بطولاته شعبه الأبي.  دعما للثورة والإلتفاف حول قيادتها وسماع صوتها في المحافل الدولية ومن جهة أخرى أحد أهم الأحداث في تاريخ الثورة الجزائرية المظفرة وبطولات مهاجرينا خارج الوطن, ولكي لا ننسى أن هذه الجالية الوفية لوطنها قدمت النفس والنفيس من أجل إستقلال الجزائر.

هذا ورغم إعتراف فرنسا بجرائمها على لسال رئيسها يوم 2012 فرونسوا هولند, و قيام السلطات الفرنسية بوضع لوحة كبيرة على جسر في سان ميشال وكتب فيها من هنا كانت ترمي الشرطة الجزائريين في نهر السين في 17 أكتوبر 1961 مما يعد إعتراف ضمني و شيء ملموس . لكن مازال النضال قائم ومستمر و المطالبة بإقرار مجازر 17 أكتوبر1961 جرائم حرب يجب الإعتراف بها و تدون أحداثها في سجلات التاريخ الخالد بأحرف من ذهب.

إلا أن تاريخ 17 أكتوبر 1961 الذي أصيج يسمى بيوم الهجرة، سيظل تاريخا راسخا في الأذهان و في ذاكرة الشعب تتناقله الأجيال جيل بعد جيل إلى الأبد, حيث يمثل إلى جانب صفحات التاريخ الحافل المدون و الذي كتبت ونقش بدم الشهداء الأبرار الذين سقطوا في ميدان الشرف ثمنا ثقيلا دفعته الجالية الجزائرية في الخارج, والإعتراف بكفاح الشعب الجزائري ونضاله الثوري و السياسي لنيل إستقلاله و إسترجاع حرريته وسيادته.

ـ مساهمة بقلم: أ. الحاج نورالين بامون ستراسبورغ فرنسا .

****

طالعوا الصفحة الإجتماعية للصحيفة و اشتركوا فيها إن كنتم من ناصر ي الكلمة الحرة و العدل

لتحميل الملحق الشهري العدد 11 أوت 2019

و مشاركته عبر التويتر أو الرسائل القصيرة هذا الرابط الخاص:

https://pdf.lu/I1Ax

المسنجر و البريد الإلكتروني  و واتس آب  استعملوا هذا الرابط :

https://www.fichier-pdf.fr/2019/10/01/-----11--2019/

لمشاركته على موقع أو مدونة يجب نسخ هذا الرابط و لصقه على محرك البحث:

<a href="https://www.fichier-pdf.fr/2019/10/01/-----11--2019/">Fichier PDF ملحق الفيصل الشهري  سبتمبر العدد11ـ  2019 ».pdf

Pour télécharger le supplément  mensuel de "elfaycal.com" numéro 11 en format PDF, cliquez ou copiez lien au-dessus :

: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

@elfaycalnews

instagram: journalelfaycal

ـ  أو تبرعوا لفائدة الصحيفة من أجل استمرارها من خلال موقعها

www.elfaycal.com

- Pour visiter notre page FB,et s'abonner si vous faites partie des défendeurs de la liberté d'expression et la justice  cliquez sur ce lien: :https://www.facebook.com/khelfaoui2/

To visit our FB page, and subscribe if you are one of the defendants of freedom of expression and justice click on this link: https://www.facebook.com/khelfaoui2/

Ou vous faites  un don pour aider notre continuité en allant  sur le site : www.elfaycal.com

Or you donate to help our continuity by going to the site:www.elfaycal.com

إقرأ المزيد...

هم " شبعانين" و نحن متشردون و " جوعى"!

ـ كتب: لخضر خلفاوي ـ باريس 

 

كبار هذا العالم ( عسكريا و سياسيا و اقتصاديا و ثقافيا و صناعيا ) منذ أمد بعيد فهموا قوة و معجزة " الوحدة " و نقمة " التفرق... واجهت الولايات المتحدة في نهاية القرن الثامن عشر حروبا أهلية انفصالية شرسة (١٨٦١-١٨٦٥) اجتمعت فيها ١١ دويلة ترفض التوحيد تحت راية واحدة في النهاية انتصرت الوحدة على الانفصال و صنع المجد و التاريخ و القوة و الهيمنة بعد تاريخ حروبي داخلية مأساوية ..

إقرأ المزيد...

أعمدة الفيصل

  • Prev
13 تشرين1/أكتوير 2019

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :