wrapper

التلاتاء 20 أكتوبر 2020

مختصرات :

أعمدة الفيصل

الثلاثاء الأسود بباريس يوم 17 أكتوبر 1961, الجالية الجزائرية بستراسبورغ تحيي ذكرى المجازرالـ 59

 تقرير جواري: أ. الحاج نورالدين بامون* ـ ستراسبورغ | فرنسا 

 

يعد يوم 17 أكتوبر 1961 , من كل سنة يوم تاريخي أسود لا ينسى ولا يمحى من الذاكرة, وأهم أسوأ الأحداث الدامية في تاريخ ثورة التحرير الجزائرية، إذ صنفت و وصفت بأكبر مجزرة وحشية ضد الإنسانية التي إرتكبتها فرنسا ضد المتظاهرين السلميين من الجزائريين العزل الذين خرجوا في إحتجاجات سلمية على قرار حظر التجول الذي فرض عليهم في باريس عام 1961. 

إقرأ المزيد...

عريضة رقمية تضامنا مع الحقوقي المغربي « معطي منجب » ورفضا للمضايقات بحقه

ـ الفيصل (واج)


الرباط - أطلق عشرات النشطاء الحقوقيين والإعلاميين والمدنيين بالمغرب ، عريضة رقمية تضامنا مع الكاتب والناشط الحقوقي والأستاذ الجامعي المغربي ،معطي منجب، المضرب عن الطعام احتجاجا على "ما تتعرض له عائلته من تضييقات، وعلى ما يتعرض له شخصيا من حملة تشهير منسقة، واتهامات أخلاقية يراد منها المساس بصورته كحقوقي".

إقرأ المزيد...

من يقود الرأي العام العراقي ؟!

ـ خالد عبد الكريم ـ العراق


لربما هو تساؤل بسيط للمقابل لكنه يحمل أبعاد واسعة ومهمة يجب أن نخوض فيها ونعمل على توضيحها ، فالرأي العام يمثل الصوت الحر وإرادة الشعب تنبثق منه أهم الأفكار التي يسعى إلى الوصول إليها أو المطالبة بتحقيقها . فمتى ما توحدت الآراء الشعبية وعلا صوتها متى ما شكلت ضغطاً كبيراً على الحكومة لتنفيذ رؤية ومطالب الجماهير الشعبية. والرأي العام أكبر ورقة ضغط في تأريخ البشرية ودائماً ما تخضع له السلطات وتنفذهُ لأنه يمثل إرادة شعب بأكملهِ ،

إقرأ المزيد...

أيُّنا المُستَبِدّ ؟

بغداد– بقلم علي الجنابي

 

مَا إن بَشَّرَ القُرآنُ برَقائِقِ إرشادِهِ , فَأصَان بها حَدائِقَ أَشهَادِهِ , حَتى كَشَّرَ الغَربُ عَن بَوائِقِ إلحادِهِ , فَأبَانَ بها عَلائِقَ فَسادِهِ , وَانطَلَقَ قذفاً يَصِفُ سَنا الكِتابِ ورَنا مِدادِهِ , بهَولِ إستِعبَادِهِ وَطَولِ إستبدادِهِ !
لكِنَّ جُندَ (مُحَمَّدٍ) - حَتى أمسٍ قَريبٍ - حَجَّموهُ وألجَمُوا أحقادَهُ , وأمحَقوا إفكَهُ وأزهقُوا أوغادَهُ.
فمَن هو حقاً مِن بيننا مَن تَسَنَّنَ بِشِرعِ المُستَبِدِّ وتَفَنَّنَ بدِرعِ البَغي وإضطِهادِهِ ؟

إقرأ المزيد...

أعمدة الفيصل

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :