wrapper

الإثنين 26 فبراير 2024

مختصرات :

أعمدة الفيصل

شيرين أبو عاقلة نصرٌ متعددُ الجبهات وشهادةٌ تحاصرُ الاحتلالَ

 بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

 


عربيةٌ فلسطينيةٌ هي شيرين أبو عاقلة، مقاومةٌ كسائر أبناء شعبها، ومرابطةٌ كأهلها على تراب وطنها، لا تميز نفسها عنهم، ولا تتعالى عليهم بجنسيتها الأمريكية ونجوميتها الإعلامية، ولا تنأى بنفسها عن قضيتهم، ولا تتخلى عن دورها بينهم.
تشاركهم الهموم والأحزان، وتشاطرهم الآلام والأوجاع، وتكابد وإياهم ويلات الاحتلال، وتعاني مثلهم من سياساته العنصرية وإجراءاته القمعية، ولا تشعر بأن مهنتها الصحافية تمنحها الحصانة، وتحميها من غدر الاحتلال وحقده، ولا تعتقد أن سترتها الصحفية وشارتها المميزة تحول دون استهدافها، وتمنع الاحتلال من قتلها.

إقرأ المزيد...

عندما يصنع "القتيل" سرديته الخاصة

 فراس حج محمد| فلسطين


استشهاد شيرين أبو عاقلة، رحمها الله، مراسلة قناة الجزيرة القطرية، كان أبعد من استشهاد، موت، قتل، إنهاء حياة، التوقف عن العمل، سقوط الكاميرا، انعدام البث. انفجرت كل هذه الدلالات ليصبح الاستشهاد شهادة ساردة ببلاغة معجزة، والموت حياة لأكثر من هذه الحياة، والقتل ارتفاع ورمزية، وإنهاء الحياة صار يحمل حياة مؤبدة في القلب والوعي والذاكرة، كما أنه لم يتوقف عمل شيرين بمقتلها، بل ظلت تنقل الحدث، لقد نقلته وهي مسجاة تنظر ببصيرتها من علو نعشها إلى الجنود

إقرأ المزيد...

مؤسسات و وسائل إعلامية عالمية تدين الاغتيال الوحشي "المتعمد" للصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة

ـ الفيصل | واج


واشنطن - يوم الخميس االفارط ـ أدانت مؤسسات إعلامية عالمية عاملة في عدد من دول العالم، الاغتيال "المتعمد" للصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، من قبل قوات الاحتلال الصهيوني يوم الأربعاء، بمخيم جنين في الضفة الغربية، رغم أنها كانت ترتدي سترة الصحافة.

إقرأ المزيد...

إلى الصامدين في المسجد الأقصى

   زيد الطهراوي | الأردن

 

على مقربة من الحلم يوجد قلب يتوجع، تحت غيوم لم تسل قطراتها الغزيرة بعد، و في الأحلام الأخرى تنزل القطرات سخية
ذلك أن حلمك هو الأرقى، والأحلام الراقية يتأخر عنها القطر، ثم إذا جاءها نفض عنها الألم والحزن، والدعاء يأتي إلى المستضعفين ثباتاً و رحمة و أملاً، في زمن الغرق بالماديات، فاليأس مستحيل في الأرض التي بارك الله حولها.

إقرأ المزيد...

أعمدة الفيصل

  • Prev
19 تشرين1/أكتوير 2023

حولنا

‫"‬ الفيصل‫"‬ ‫:‬ صحيفة دولية مزدوجة اللغة ‫(‬ عربي و فرنسي‫)‬ ‫..‬ وجودها معتمد على تفاعلكم  و تعاطيكم مع المشروع النبيل  في إطار حرية التعبير و تعميم المعلومة‫..‬ لمن يؤمن بمشروع راق و هادف ‫..‬ فنرحبُ بتبرعاتكم لمالية لتكبير و تحسين إمكانيات الصحيفة لتصبح منبرا له مكانته على الساحة الإعلامية‫.‬

‎لكل استفسارتكم و راسلوا الإدارة 

القائمة البريدية

إنضم إلى القائمة البريدية لتستقبل أحدث الأخبار

Faire un don

Vous pouvez aider votre journal et défendre la liberté d'expression, en faisant un don de libre choix: par cartes bancaires ou Paypal, en cliquant sur le lien de votre choix :